طائرات التحالف تركز قصفها في صنعاء وتعز
آخر تحديث: 2017/10/3 الساعة 08:52 (مكة المكرمة) الموافق 1439/1/13 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2017/10/3 الساعة 08:52 (مكة المكرمة) الموافق 1439/1/13 هـ

طائرات التحالف تركز قصفها في صنعاء وتعز

16/04/2015
ركزت عملية عاصفة الحزم لهذا اليوم على ضرب الألوية العسكرية الموالية للرئيس المخلوع والداعمة للحوثيين في عدة محافظات يمنية نبدأ من محافظة تعز الموجودة على البحر الأحمر وفيها السيطرة المقاومة الشعبية على العديد من المناطق المحيطة بتعز إضافة إلى مواقع أخرى داخل مدينة تعز وذلك بالتزامن مع غارات طائرات عاصفة الحزم على مواقع الحوثيين وقوات الرئيس المخلوع علي عبد الله صالح كما قامت المقاومة الشعبية بفرض طوق على تعز أو حول مدينة تعز وذلك لمنع وصول الإمدادات العسكرية إلى الحوثيين والقوات الموالية للرئيس المخلوع ومن محافظة تعز ننتقل إلى عدن في أقصى الجنوب وفيها وصلت غارات أو طائرات عاصفة الحزم الغارات على العديد من المناطق خاصة في خور مكسر إضافة إلى المعلا وكريتر وقال متحدث باسم عاصفة الحزم من المقاومة الشعبية تمكنت من السيطرة على معظم الأحياء داخل مدينة عدن وفي محيطها بينما انحسر الحوثيون في بعض المناطق مثل خور مكسر ومطار عدن الدولي إضافة إلى المعلا وقد تمكنت الطائرات طائرات عاصفة الحزم في هذه المدينة أيضا من إسقاط أسلحة وذخائر إضافة إلى مواد تموينية للمقاومة الشعبية الموجودة على الأرض ومن هذه المحافظة منتقدو إلى محافظة أخرى وهي محافظة مأرب وفيها تمكنت المقاومة الشعبية بالتعاون مع القبائل من السيطرة على العديد من المناطق المحيطة بمنطقة صرواح وفي هذه المنطقة يتحصن الحوثيون والقوات الموالية للرئيس المخلوع كما شن الطائرات عاصفة الحزم العديد من الغارات على مواقع الحوثيين هناك وقد قال المتحدث باسم عاصفة الحازم إنها المقاومة الشعبية تمكنت من فرض أه طوقوا حصار حول هذه المنطقة لمنع وصول إمدادات والذخيرة إلى الحوثيين وقوات موالية للرئيس المخلوع ومنها ننتقل إلى العاصمة صنعاء ففي صنعاء قصفت طائرات التحالف أه مواقع عسكرية في فج عطان إضافة إلى ألوية الصمع العسكرية كما نشاهد هنا وقد قال بيان عاصفة الحزم إن الحوثيين بدأوا بالتوجه إلى الشمال وتحديدا إلى صعدة وذلك مؤشر حسب ما حسب ما قال البيان على رغبتهم بالتخلي عن العديد من الواقع داخل صنعاء ومن صنعاء ننتقل أخيرا إلى محافظة صعدة وفيها قال بيان التحالف إن طائرات عاصفة الحزم قصفت العديد من المواقع لاسيما مخازن السلاح والذخيرة التابعة للحوثيين وقد قال المتحدث إن الحوثيين حاول تخزين الوقود من أجل شن هجمات على الحدود السعودية لكن المدفعية الثقيلة التابعة لعملية أه قوات التحالف تمكنت من قصف تلك التجمعات لمنع تحقيق أه لمنع الحوثيين بتحقيق أي نصر أخيرا لابد من الإشارة إلى أن بوارج عاصفة الحزم ما زالت تراقب الموانئ اليمنية وذلك لمنع وصول الذخيرة والإمدادات إلى الحوثيين سواء من خليج عدن أو من البحر الأحمر كما لابد من الإشارة إلى أن القوات الموالية للرئيس المخلوع باتت مقطعة الأوصال وتم تشديدها على ما أعلن بيان تحالف عاصفة الحزم