تردي الأوضاع الإنسانية بعدن مع استمرار الاشتباكات بأحيائها
اغلاق

تردي الأوضاع الإنسانية بعدن مع استمرار الاشتباكات بأحيائها

16/04/2015
لأسابيع عدة استعصت على الحوثيين السيطرة على كامل عدن بعدما استماتوا لدخولها بالاستعانة بقوات الرئيس المخلوع صالح تتواصل الاشتباكات في أحياء المدينة بإسناد جوي لطائرات التحالف وهو ما ساعد على صد تقدم الحوثيين في الجبهة الشمالية للمدينة منطقة المطار إحدى أكثر الجبهات سخونة شهدت اشتباكات عنيفة بين المقاومة الشعبية والحوثيين المدعومين بقوات صالح وشملت المواجهات محيط المطار إضافة إلى معسكر قوات الأمن خاصة في حي خور مكسر وتشتد المواجهة هنا حيث المعقل الرئيسي للحوثيين وقوات صالح في المدينة تبعات الحرب وآثارها بدا مواضحة في الشوارع هنا فنتيجة للاقتتال الدائر تعطلت مرافق الدولة وتعطلت معها الخدمات العامة وساد الهلع أكوام من القمامة تكدست في شوارع المدينة مديرة بانتشار وشيكا بالأمراض والأوبئة وهذا ما دفع شباب المدينة إلى إطلاق حملة لتنظيف الطرق وحل مشكلة الصرف الصحي في المدينة الحملة بدأت في حي المنصورة وامتدت لتشمل أحياء عده منها الشيخ عثمان ودار سعد والتوهي مبادرة قد تحمل معها حل بسيطا لفصول معاناة إنسانية تتعقد كل يوم وسط حرب حرضت على أهالي عدن وجعلت من حياتهم واقعا مريرا يفاقمه تعثر وصول المساعدات الإنسانية وفرق الإغاثة الدولية إلى المدينة