وصول تعزيزات لاستعادة أجزاء من مصفاة بيجي بالعراق
اغلاق

وصول تعزيزات لاستعادة أجزاء من مصفاة بيجي بالعراق

14/04/2015
أكثر من نصف مصفاة بيجي خارج سيطرة الحكومة العراقية بحسب تصريحات وتقارير متطابقة لم يسبق للسلطة في بغداد أن فقدت السيطرة على هذه المصفاة منذ سنوات طويلة وفي أشد الظروف تقول الحكومة إنها ستعيد المصفاة خلال الساعات القادمة وقد دفعت بتعزيزات إلى هناك وبنفس الطريقة تقول مصادر من تنظيم الدولة إنها قد تعلن السيطرة على المصفاة خلال ساعات ذكرت مصادر أمنية أن الاتصال فقد بعدد من الجنود داخل المصفاة من بينهم ضابط وقائد رفيع المستوى فإما أن يكونوا أسروا أو قتلوا بينما تحدثت مصادر أمنية عن مقتل العشرات من تنظيم الدولة وأن طائرات التحالف اشتركت في قصف مواقع في المصفاة الحديث عن تلك المنطقة الحيوية التي تعتبر من شرايين الاقتصاد العراقي أضحى مثار جدل وتضارب معلومات فمن ناحية عسكرية وسياسية فإن السيطرة على المصفاة وقعت بعد خسارة تنظيم الدولة لمدينة تكريت المجاورة لبيجي فيما بدا وكأنه رد على تلك المعارك ومن ناحية اقتصادية وبيئية فإن خبراء في النفط العراقي عبروا عن مخاوف جدية بشأن مصير المصفاة وخاصة إذا ما تعرضت للتفجير ويبدو أن المصفاة معرضة بالفعل لخطر التدمير فالصور التي ظهرت في تسجيل بثه تنظيم الدولة قبل أيام تظهر تصاعد الدخان واندلاع حرائق في بعض الخزانات ويذكر أن خزانات أخرى ومعامل تستخدم فيها غازات خاصة وسامة قد تشكل خطرا مضاعفا على الأهالي في محيط المصفاة وعلى البيئة بالعموم إذا ما تعرضت للاستهداف