أوباما يحث إيران على احترام سيادة العراق
اغلاق

أوباما يحث إيران على احترام سيادة العراق

14/04/2015
الحملة العسكرية على تنظيم الدولة الإسلامية هيمنت على أول لقاء جمع رئيس الوزراء العراقي مع الرئيس الأمريكي داخل البيت الأبيض باراك أوباما شدد على ضرورة احترام إيران السيادة العراقية وأكد وجوب انطواء كل المقاتلين الذين يحاربون تنظيم الدولة تحت راية الحكومة العراقية بديهي أن تكون علاقة العراق بإيران مهمة باعتبارها دولة مجاورة وطبيعي أن يتأثر سكان العراق وأغلبيتهم من الشيعة بإيران نتوقع أن تكون أي مساعدة خارجية لهزيمة تنظيم الدولة عبر الحكومة العراقية هكذا تحترم سيادة العراق العبادي شدد على ضرورة رفع حجم الدعم الأمريكي للعراق بالتسليح والإسناد الجوي لقواته بهدف تحرير الموصل والأنبار من قبضة تنظيم الدولة وعبر عن رضاه إزاء موقف أوباما نحن نريد أن نحرر الأنبار ونينوى وهذا يحتاج إلى تنسيق عالي المستوى أيضا مع التحالف الدولي بقيادة الولايات المتحدة وأيضا مع دول الجوار والدول الإقليمية في العراق وهناك لمست استعداد كامل غير محدود الصراحة من قبل السيد الرئيس أوباما والإدارة الأمريكية لدعم العراق القوات الأمنية العراقية العسكرية العراقية لتحرر اراضيها بالكامل طائرات موجهة ومروحيات عسكرية وذخيرة كانت ضمن حزمة طلبات العبادي إضافة إلى مقاتلات إف ستة عشر التي ستتسلمها بلاده يوليو تموز المقبل لكن مراقبين يستبعدون حصول العبادي على الطائرات المواجهة سيسمع العبادي عبارات التعاطف لكن مسألة حصوله على الطائرات المواجهة والعربات العسكرية المسلحة تبقى مسألة شائكة فالولايات المتحدة لا تحب بيع هذه التقنية لآخرين زيارة العبادي تتضمن لقاءات بأعضاء في الكونغرس سيحاول خلالها تبديد مخاوف واشنطن من تنامي النفوذ الإيراني في العراق بخاصة في ظل وجود قوات موالية لايران تحارب التنظيم هناك وهو تخوف لم يخفيه أوباما خلال اللقاء وجد وقفي الجزيرة