مساع لتطوير مزارع الأسماك في أفغانستان
اغلاق

مساع لتطوير مزارع الأسماك في أفغانستان

13/04/2015
بدقة متناهية يعمل هؤلاء فكل واحد من هذه الأحواض الصغيرة يحتوي غلة أسماك مستقبلية لسوق بأكمله هنا واحدة من أصل 400 مزرعة أسماك في عموم أفغانستان فلطالما كان الاعتماد على المنافذ الحدودية لتزويد الأسواق بها في ظل غياب أي منفذ بحري تحسن وضع المزارع في أفغانستان على الرغم من كثرة المشاكل ونسعى لزيادة عدد المزارع في البلاد تنتج المزرعة سنويا قرابة 400 ألف سمكة بينما لا يبتعد نتاج المزارع الأخرى عن هذا الرقم لكن مواسمها غير متزامنة نتيجة التباين في حالة الطقس وهو ما يجعل مقياس الإنتاج غير ثابت يحاول الاقتصاد الأفغاني تجاوز عقدة الدولة الحديثة التي رافقت البلاد منذ نشأتها من خلال مزارع الأسماك لكن هذه المحاولات مقيدة بعقبات غياب الدعم الحكومي والمنافسة مع مستوردي الأسماك تستورد أفغانستان سنويا قرابة 30 مليون طن من الأسماك جلها من باكستان وهو رقم يجعل المنافسة صعبة أمام أي منتج محلي الناس يقبلون على الأسماك المستوردة فهي رخيصة جدا مقارنة بالإنتاج المحلي إذن مقياس يرى معظم الناس أن حلوله بيد الدولة فهذا القطاع لا يوفر السلعة السمكية فحسب بل سوق عمل لبلد أنهكه الفقر والفساد