هوس عمليات التجميل لدى الرجال والنساء بالكويت
العضوية
حسابي
تعديل
خروج
اغلاق

هوس عمليات التجميل لدى الرجال والنساء بالكويت

12/04/2015
في خانة الذكريات تضع ذكرى الخطيب ملامح وجهها قبل الخضوع لعمليات تجميل غير جراحية ففيما يشبه الإدمان باتت تخضع بشكل متكرر لمختلف أنواع الأساليب التجميلية خشية ظهور علامات التقدم في العمر مرتاحة إنه كل فترة اعمل بشرتي بعتني ببشرتي وطبعا هذا الشي بدو ميزانية لا استطيع التوقف شي حلو لأنه عم يخليني بشرتي أحلى وعمري اصغر هوس عمليات التجميل لم يعد حكرا على النساء فحسب بل جذب اهتمام نحو ثلاثين في المائة من الرجال في الكويت إلى حد وصفته دراسة حديثة بالهوس المجتمعي بعمليات التجميل وهو ما يترجم في حجم الإنفاق السنوي على هذا القطاع إذ كلنا يوصل ستين سبعين بالمائة من النساء في الكويت جلسة من جلسات هذه هذا الحقن 50% من الناس وهو واقع يصنفه خبراء في علم النفس في إطار الخلل في الشخصية مع التطلع الأعمى لاستنساخ صور النجوم والمشاهير الإنسان مهما عمل من العمليات التجميلية لا يوصل إلى مرحلة الإقتناع أنا أعتقد المشكلة ليس في الشكل المشكلة في طريقة التفكير المشكلة في المقارنة اللامنطقية بينه وبين الآخر لذلك هو بحاجة إلى إيش بحاجة إلى إعادة بناء شخصيته من جديد ورغم البعد النفسي فإن عمليات التجميل صارت من ضرورات الحياة وتركز معظمها في الكويت على تجميل الأنف من جهة وشفط الدهون من جهة أخرى مع تفشي ظاهرة البدانة لم تعد عمليات التجميل حاجة تفرضها عيوب في المضهر بل باتت الهاجس الأول في الكويت لدى الرجال والنساء على السواء إذ يقول المختصون إن سبعين في المائة من أفراد المجتمع يخضعون لعمليات تجميل دون الحاجة إليها الجزيرة