اختتام مباحثات أزمة جنوب السودان بأديس أبابا دون اتفاق
العضوية
حسابي
تعديل
خروج
اغلاق

اختتام مباحثات أزمة جنوب السودان بأديس أبابا دون اتفاق

06/03/2015
مرة أخرى تختتم جولة من المباحثات بين طرفي الأزمة السياسية في جنوب السودان دون توقيع اتفاق نهائي يضع حدا للحرب المندلعة في البلاد منذ أكثر من عام فقط عقد كل من سلفاكير رئيس جنوب السودان مع خصمه رياك مشار عددا من الاجتماعات دون إحداث اختراق يقود إلى حل هذا هو حال التفاوضي دائما نحن في الحركة الشعبية في المعارضة لدينا رؤيتنا لحل المشكلة والحكومة أيضا من لها رؤيتها الخاصة و اتفاق بيننا ليس سهلا الإنجاز نظرا للخلافات لكننا نسعى لإيجاد طريقة لإحلال السلام في البلاد عنده النقاط الخلافية بين الجانبين وأبرزها مسألة وجود جيشين خلال الفترة الانتقالية والديون وهيكلة الحكومة إضافة إلى صلاحيات منصب نائب الرئيس المقترح هي أبرز نقاط تعثر طرفي نزاع في الوصول إلى اتفاق هذه الجولة انتهت ونحن في انتظار نتائج مشاورات الإيجاد وسيعد الطرفان لمواصلة الحوار لا نستطيع أن نحكم على هذه الجولة بالفشل وأكد أن هناك عملية تفاوضية جارية انقضت مهلة الإيجاد دولة توقع اتفاق سلام بين طرفي الأزمة الجنوبية لتظل المواقف التفاوضية على ماهي عليه وكذلك الأوضاع الإنسانية على الأرض ستظلوا ذات السوء على الأرض اللي وبشير أخبار إخفاق المفاوضات هذه بالنسبة إلى المتضررين من هذه الحرب فمعاناة النازحين واللاجئين تظل مرهونة لإحلال سلام دائم ما تم اليوم يزيد من خيبات الأمل بالنسبة لشعب جنوب السودان ليس للانسان وحده وإنما لكل العالم قضية جنوب السودان أصبحت تحتل المرتبة الأولى ضمن كثير من القضايا المطروحة هذا الإخفاق في تقديري إنهيار غير معلن لمفاوضات السلام ربما يشهد للجولة المقبلة من المفاوضات بين الطرفين أطراف دولية وإقليمية للضغط على الطرفين وحملهما على توقيع سلام هيثم أويت الجزيرة