الاحتلال الإسرائيلي يقمع مسيرات يوم الأرض بالضفة
العضوية
حسابي
تعديل
خروج
اغلاق

الاحتلال الإسرائيلي يقمع مسيرات يوم الأرض بالضفة

30/03/2015
هكذا كان رد قوات الاحتلال على إحياء الفلسطينيين الذكرى التاسعة والثلاثين ليوم الأرض فعقب مسيرات خرجت للتنديد بالسياسات الإسرائيلية وأبرزها المصادرة والتهويد استخدم جنود الاحتلال غازات والرصاص المعدني عند حاجز حوارة جنوب نابلس مقاومة هذه الانتهاكات هذه السياسات الاحتلالية للاحتلال الإسرائيلي على كل الأصعدة سواء سياسيا وسنأخذهم إلى محكمة الجنايات الدولية أو ميدانيا كما قمع جنود الاحتلال عشرات الفلسطينيين الذين خرجوا لزراعة أراض مهددة بالمصادرة والمتوقة بالمستوطنات في وادي فوكين غرب بيت لحم أما في داخل الخط الأخضر أحيا الفلسطينيون هذه الذكرى في النقب جنوبي إسرائيل بمسيرة مركزية تندد بالمخططات الإسرائيلية التي تهدد بطرد عشرات الآلاف ومصادرة مئات الآلاف من الدونمات أما المسيرة المركزية فنظمت داخل ما يعرف بمثلث يوم الأرض عشرات الآلاف خرجوا للتنديد بالقوانين العنصرية التي يخشون أن تقوم الحكومة الإسرائيلية الجديدة بتطبيقها من أخطارها يهودية الدولة هذه الجماهير متوحدة ما بعد انتخابات الوحدة الوطنية وقضايا الدفاع عن الأرض هنا في مثلث منها أيضا في النقب الصامد لتشريد أكثر من عشرة آلاف القرى واكثر من 25 الف بيت مهدد بالهدم أقرت وهي الهان إحياء الفلسطينيين لذكرى يوم الأرض يأتي هذا العام في ظل حكم يميني إسرائيلي يطالب بترحيلهم وتشديد الحصار عليهم وفي ظل غياب عربي وتجاهل دولي يجد الفلسطينيون أنفسهم في خندق يحتم عليهم توحيد صفهم جيفرا البديري الجزيرة الجليل