توافق طرفي مفاوضات الحوار الليبي في مدينة الصخيرات
اغلاق

توافق طرفي مفاوضات الحوار الليبي في مدينة الصخيرات

26/03/2015
بعد جلسات حوار عدة في مدينة الصخيرات المغربية وأخرى في جنيف وغدامس بداخل ليبيا بدأت تتضح في الأفق ملامح اتفاق شامل بين الأطراف الليبية لحل الأزمة في البلاد أصبحت هناك نقاط تقارب أصبح هناك شيء معروض يحتاج إلى ملاحظات نحن سنعود إلى المؤتمر الوطني العام بهذه الأفكار المعروضة وسنأتي بملاحظات في المرة القادمة الطرف الآخر كذلك إذا فعلا وصلنا إلى بداية مشوار الحوار الحقيقي الذي فيه شيء معروض الافكار التي طرحها ليون لقت قبول أضن من كل الأطراف لأنها أصبحت يعني إستجابة لكتير من المفارقات التي يعني قربت بينها كثيرا وأنا أتصور أنها الجلسات القادمة ستكوت تكون يعني بإذن الله تعالى يعني تخرج بحكومة توافق الوطني ملامح الاتفاق تتمحور حول تشكيل مجلس رئاسي وحكومة وحدة وطنية برئيس ونائبين وجسم تشريعيا بالإضافة إلى مجلسين قوميين واحد للدولة وآخر للأمن القومي والنقاشات الآن تدور حول تحديد صلاحيات كل واحد من تلك الأجسام بالإضافة إلى التوافق على من سيشغل منصب رئيس وزراء توافقي توافق التوجهات العامة ولكن لا يزال الطرف لديه وجهة نظر ولكن التوافق العام قد يفرض بعض الأمور على اطراف لا تقبلها ويرى مقربون من المفاوضات أن مسألة التدابير الأمنية التي توافق طرفا الأزمة على مبادئها العامة ستكون واحدة من أصعب التحديات التي ستواجه الحكومة الجديدة خاصة بناء جيش وطني وتأمين المدن والمرافق السيادية الهامة وسحب المليشيات من أماكن تواجدها ووقف الاشتباك بين الأطراف المتصارعة تقارب كبير في المواقف بين أطراف الأزمة الليبية وأرضية مشتركة بين هذه الأطراف بدأت تتشكل على أمل أن تكون المفاوضات الأسبوع المقبل حاسمة لوضع تدابير نهائية ناصر البدري الجزيرة الصخيرات جنوبي الرباط