توتر بتعز ومتظاهرون يقررون الاعتصام حتى انسحاب الحوثيين
اغلاق

توتر بتعز ومتظاهرون يقررون الاعتصام حتى انسحاب الحوثيين

23/03/2015
بالاحتجاجات السلمية يواجه الأهالي تعز وجود الحوثيين المموه بزي قوات الأمن الخاصة وبالرصاص يواجه الحوثيون المحتجين تشهد تعز بوادر انتفاضة شعبية ضد الحوثيين إذ تتواصل المظاهرات فيها ليلا ونهارا لليوم الثالث على التوالي وتسود مخاوف في تعز من تحول معسكر قوات الأمن الخاصة إلى بؤرة تهديد أمني كما كان الحال لمعسكر مماثل في عدن ويحاول الحوثيون يرتدون زي قوات الأمن الخاصة السيطرة تدريجيا على المدينة وقد أحكموا قبضتهم على مدخلها الغربي كما سيطروا على مطارها بقسميه المدني والعسكري حالة التعبئة العامة الموجودة حاليا في محافظة تعز حالة من ردة الفعل غير المناسب خاصة بعد إنهاء تمرد السقاف هي حالة أقرب إلى الغضب العارم نتيجة فقدان السيطرة على ورقة هامة في الجنوب وهي بقاء القوات الخاصة وتستمر الحشود العسكرية المرسلة برا وجوا من صنعاء في التدفق جنوبا لدعم سيطرة الحوثيين كما يواصل الحوثيون الذين أعلنوا التعبئة العامة في المناطق التي يسيطرون عليها الدعوة إلى التطوع لما سموه الجهاد ضد الإرهاب إذا كان نائب قائد أو بعض قادة القوات المسلحة يتبعون الرئيس السابق فإن كثير من الضباط لازالو وطنيين واعتقد أن عليهم أن يرفضوا وأوامر إراقة الدم تعز بوابة الجنوب واعتقد الحوثيون أن السيطرة عليها عسكريا أو إسقاطها سياسيا يمهد الطريق إلى عدن رفع الإستعدادات القتالية في عدن والمنطقة العسكرية الرابعة عموما من أولويات السلطات هنا وبالتزامن مع ذلك يتم تعزيز اللجان الشعبية في أبين ولحج والضالع بآلاف المتطوعين لمواجهة أي تقدم لقوات الحوثيين مراد هاشم الجزيرة