تعديل مناهج التعليم بمصر والحملة على التراث الإسلامي
العضوية
حسابي
تعديل
خروج
اغلاق

تعديل مناهج التعليم بمصر والحملة على التراث الإسلامي

23/03/2015
إحنا محتاجين ثورة دينية هذا هو الهدف تجديد الخطاب الديني الذي قدسه البعض من وجهة نظر الرجل لكن هل هذا ما أراده وزير التربية والتعليم محب الرافعي يوافق مؤخرا على ما انتهت إليه اللجنة المشكلة من مركز تطوير المناهج والمكلف بإجراء جميع المراجعات لكتب اللغة العربية من الصف الأول الابتدائي إلى الصف الثالث الثانوي بهدف تنقيحها من الموضوعات التي يمكن أن تحث على العنف والتطرف وكانت النتيجة حذف درس صلاح الدين الأيوبي للصف الخامس الابتدائي وكذلك قصة عقبة بن نافع المقرر على طلاب الصف الأول الإعدادية هذه التعديلات ليست الأولى في المناهج فقد سبقتها تعديلات سياسية في المناهج تمثلت في تشويه خصوم السلطة الحالية في مصر وفي المقابل إبراز قادة حركة تمرد التي قادت حملة الإطاحة بالرئيس المعزول محمد مرسي حملة أخرى قادها أحد الصحفيين المقربين من السيسي ضد رموز دينية تاريخية وثوابت التراث الإسلامي هذه الحملة طرحت تساؤلات عما إذا كان هذا الصحفي والإعلامي يترجم توجهات الرئيس بشأن تجديد الخطاب الديني إلى واقع علمي أم أنه تصرف فردي لجنة وضع دستور مصر ألفين وأربعة عشر والتي غيبة رموزا فاعلة في التيار الإسلامي أثارت جدلا فيما يتعلق بمواد الهوية وانتهت الصياغة النهائية إلى حذف انتماء مصر للأمة الإسلامية الذي نص عليه الدستور ألفين واثني عشر والاقتصار في مقدمة الديباجة على أن مصر عربية إلغاء النص الخاص بأخذ رأي الأزهر في القضايا المتعلقة بالشريعة الإسلامية رغم أن نص المادة الرابعة في دستور ألفين واثني عشر يشير إلى أن رأيه استشاري حذف المادة الحادية عشرة من دستوري ألفين واثني عشر التي تنص على أن ترعى الدولة الأخلاق والآداب والنظام العام والمستوى الرفيع للتربية والقيم الدينية والوطنية حذف المادة الرابعة والأربعين من دستور ألفين واثني عشر التي تحظر الإساءة أو التعرض بالرسل والأنبياء كافة وفي المقابل النص على حرية الإبداع هذه المقدمات دفعت بعض الإعلاميين إلى مطالبة الرئيس السيسي بإعلان موقفه صراحة