المياه.. بضاعة مربحة في لاغوس النيجيرية
العضوية
حسابي
تعديل
خروج
اغلاق

المياه.. بضاعة مربحة في لاغوس النيجيرية

23/03/2015
لا يكاد يخلو حي من أحياء من لاغوس إلا وتطالع فيه مثل هؤلاء إنهم بايعوا المياه الذين باتوا يشكلون شبكة غير رسمية لإمدادات المياه في مدينة تكتظ بالسكان في أحسن الأحوال توفير شبكات نحو تسعمائة وأربعة وخمسين مليون لتر من المياه وهو ما يكفي لسبعة ملايين نسمة من أصل 20 مليونا إنه عمل منهك حيث إن الطلب على المياه مرتفع لذا علينا أن نعمل لساعات لكنهم يدفعون جيدا لكن زبائنهم لا يبدون الرضا عن حالهم فربة المنزل هذه تنفق ما يعادل 30 دولارا شهريا من أجل المياه وهو عبء كبير بالنسبة لذوي الدخل المحدود أشعر بالسوء الشديد يجب على الحكومة أن تأتي وتساعدنا وتصلح صنبور مياه واحد فقط في منطقتنا حتى لا نشتري المياه مرة أخرى الأمور ستكون سهلة فئة اخرى تتكسب من نقص المياه في لاغوس هم أصحاب مصانع معالجة المياه وتعبئتها فهذا المصنع ينتج وحده مليونا ونصف المليون زجاجة من المياه يوميا لكن مع ذلك ما يزال الطلب متفوقا على العرض نحن نبحث في محفظة استثمارية تبلغ ثلاثة مليارات ونصف المليار دولار الحكومة لن تكون قادرة على تمويل ذلك لوحدها لذا نبحث الآن عن مستثمرين من القطاع الخاص وإلى أن تجد الحكومة مستثمرين أشداء في هذا المجال على أهلي لاغوس أن يعيشوا كفاحا من أجل مياه صالحة للشرب حتى وإن كلفهم ذلك الكثير