تسجيلات مصورة تظهر انتهاكات لقوات الأمن العراقية
العضوية
حسابي
تعديل
خروج
اغلاق

تسجيلات مصورة تظهر انتهاكات لقوات الأمن العراقية

22/03/2015
تسريبات أخرى حفلت بها مواقع التواصل الاجتماعي لما وصفت بأنها انتهاكات طائفية على يد مليشيات تشكل معظمها بفتوى من مرجعيات دينية في هذه المشاهد القاسية يقوم جنود عراقيون بصحبة أفراد من المليشيات يوجههم رجل دين شيعي بضرب شخص أعزل بقضبان حديدية وسط هتافات طائفية ومطالبات بحرقه من قبل بعض المشاركين ليست هذه الحادثة الأولى وليس مفاجئا أن كثيرا منها يرتكب تحت أنظار القوات الحكومية ومشاركتها والصور تشير إلى ذلك فقد بث ناشطون صورا تظهر ضابطا في قوات الأمن العراقية يحمل سكينا ويتواعد معتقلا بذبحه والأكل من لحمه يبدو أن التسجيلات المسربة لا تعكس إلا نزرا يسيرا من الانتهاكات التي وثقتها تقارير منظمات حقوقية كان آخرها تقرير منظمة هيومن رايتس ووتش ورغم إنكار الحكومة العراقية لهذه الانتهاكات الخطيرة ونفيها حصول عمليات خطف للمدنيين في صلاح الدين فإن مسؤولين محليين في المحافظة أكد اختطاف نحو مائة وأربعين شخصا من أبناء الدور والمناطق المجاورة لها منذ بدأت العمليات العسكرية في المحافظة في الثاني من شهر مارس الجاري وسط تجاهل الحكوميين مناشداتهم للكشف عن مصيرهم وكانت هناك وعود بإطلاق سراحهم خلال يومين ثلاثة من قبل الحكومة المركزيه أو من قبل قادة الحزب ولكن أخي العزيز نحن نريد على أرض الواقع أهالي ووجهاء تلك المناطق حذر من انتهاكات الميليشيات ومحاولاتها إحداث تغيير ديمغرافي في كثير من المناطق وخاصة بغداد وديالى وصلاح الدين تحت لافتة مواجهة تنظيم الدولة الإسلامية ومع استمرار غياب قانون حقيقي يجرم تشكيل المليشيات والجماعات المسلحة وما تقوم به من أعمال بالتوازي مع ضعف واضح في قدرة السلطات على فرض هيبة القانون لا يبدو أن هذه الانتهاكات يمكن أن تغادر المشهد في العراق