السيسي: العلاقات المصرية الإسرائيلية بأفضل حالاتها
العضوية
حسابي
تعديل
خروج
اغلاق

السيسي: العلاقات المصرية الإسرائيلية بأفضل حالاتها

19/03/2015
العلاقات المصرية الإسرائيلية في أحسن حالاتها اليوم والثقة الكبيرة بين البلدين غير مسبوقة والكلام للرئيس المصري أما المثال الذي ضربه عبدالفتاح السيسي كدليل على هذا في حديثه لصحيفة واشنطن بوست فهو سمح تل أبيب للقاهرة بنشر القوات المصرية في مناطق في سيناء على الحدود المصرية الإسرائيلية كانت محظورة في السابق على الجيش المصري بموجب اتفاقية كامب ديفيد للسلام السيسي ذهب إلى حد قوله بأن المزاج العدائي بين الجانبين تضاءل خلال حكمه لا بل ذهب إلى أبعد من ذلك حيث فاجأ أوساطا إعلامية وسياسية عندما قال لواشنطن بوست إنه على تواصل مستمر مع نتنياهو وبأنه يتحدث معه مرارا بإمكان المرء أن يسمع لهجة إيجابية جدا في إسرائيل لدى الحديث عن الحكومة المصرية الحالية ذلك أن طريقة تعريف هذه الحكومة للتهديد الإرهابي تتماشى مع الآراء ومع المصالح الإسرائيلية فالحكومة المصرية ترى أن هناك علاقة بين الجهاد العنيف الذي تمارسه جماعات مثل أنصار بيت المقدس الموالية لتنظيم الدولة وبين الإخوان المسلمين نحن نعلم أن حماس إنبثقت عن الإخوان لذا فالحكومتان المصرية والإسرائيلية تنظران بنفس العين لتهديد حماس والإخوان المسلمين التقارب والانسجام ليس فقط بين حكومة السيسي وتل أبيب بل واللوبي اليهودي في واشنطن أيضا فقد مارست لجنة الشؤون العامة الأميركية الإسرائيلية أو إيباك ضغوطا في الكونغرس من أجل تفادي تجميد المساعدات لمصر بعد الانقلاب العسكري كما عمدت إيباك للضغط باتجاه عدم إطالة أمد تجميدها عضو لجنة الاعتمادات المالية بمجلس النواب آدم شيف قال لإحدى الصحف الإلكترونية إن نوابا آخرين أبلغوه بأن إيباك أقنعتهم بوجوب عدم إطالة مدة تجميد المساعدات هذه وثيقة من سجلات مجلس النواب الخاصة باللوبيات وجماعات الضغط وتبين أن إيباك سعت العام الماضي إلى حشد تأييد الكونغرس لاستئناف المساعدات تحت مسمى قضايا عامة لسياسة الشرق الأوسط إيباك لم تؤكد أو تنفي ما جاء في هذه الوثيقة لكن ما تناولته الصحف الإسرائيلية يشي بالكثير في هذا الشأن فهذا مقال نشر في هآرتس بعد أقل من أسبوع على الانقلاب تحدث عن مكالمات ماراثونية أجراها نتنياهو وكبار المسؤولين في حكومته مع مسؤولين أمريكيين لحثهم على عدم تجميد المساعدات لمصر وقد نشرت الصحيفة ذاتها بعد ثلاثة شهور مقالا يعترف بالمناشدات الإسرائيلية للأمريكيين مواصلة المساعدات لحكومة السيسي أما جيروسلم بوست فقد نقلت عن مسؤول إسرائيلي ضرورة حشد التأييد للسيسي لكن في الخفاء السيسي بالمقابل يقدر هذه الجهود لإسرائيل واللوبي اليهودي على ما يبدو فخلال لقاء مع صحيفة إيطالية ذكر أنه مستعد لإرسال قوات من الجيش المصري لمساعدة إسرائيل في مكافحة ما يوصف بالإرهاب وتدريب الشرطة الفلسطينية في حال قيام الدولة الفلسطينية حرصا منه على أمن إسرائيل وبالعودة إلى ما ذكره مسؤول إسرائيلي عن ضرورة دعم إسرائيل واللوبي اليهودي للسيسي خفيه فما بات معلن هو أن هذا الدعم أصبح سافرا وأن السيسي تلقاه منذ الأسبوع الأول من تنفيذ الانقلاب وأنه ينسق كثيرا مع نتنياهو حسب ما أفاض به لصحيفة واشنطن بوست وجد وقفي الجزيرة واشنطن