مسلمو فرنسا يتظاهرون للتنديد بتنامي العداء للمسلمين
اغلاق

مسلمو فرنسا يتظاهرون للتنديد بتنامي العداء للمسلمين

14/03/2015
بكثير من القلق تتابع ليلى وأمل النقاش الدائر في فرنسا حول الحجاب فوزيرة الدفاع عن حقوق المرأة قالتها بوضوح لا مكان للحجاب في الجامعات بانتظار ما سيسفر عنه هذا الجدل تواجه المحجبات في جامعات وخارجها أياما صعبة اشتدت منذ أحداث شارلي إبدو نظريا لدينا نفس الحقوق أما في الواقع لدينا إحساس يترسخ شيئا فشيئا بأن المسلمين هم مواطنون من درجة ادنى وهذا أمر سيء جدا من أجل ذلك خرجت تظاهرات للتنديد بما يسمى بظاهرة الإسلاموفوبيا هذه السيدة اختارت أن تجعل خمارها بألوان العلم الفرنسي فيما حملت سمير العلم ذاته لتعلن ألا تناقض بين دينها ووطنها نحن فخورون بذلك نحن الجيل الثالث ورغم ذلك أنه لاحظ أن الكراهية ازدادت خلال الأشهر الأخيرة وأصبحت لا يمكن أن نقبل ذلك تحول التجمع غلى مسيرة رفعت فيها شعارات تندد بالإسلاموفوبيا وأخرى تطالب السلطات بإجراءات أكثر حزما لحماية المسلمين نرى أن السلطة السياسية لم تتخذ إجراءات لا يجوز حجم الأضرار التي تسببت فيها الإسلامفوبيا والدليل على ذلك أن الأشخاص الذين يعتدون على المسلمين يتحركون دون عقاب مشدد لكن ثمة أصوات ترتفع مطالبة بالنقد الذاتي أيضا فمسيرة مثل هذه لم يحضرها في باريس سوى مئات والسبب خلافات داخلية بين الجمعيات الممثلة للمسلمين ظاهرة الإسلاموفوبيا ومعاداة المسلمين مجرد ادعاء يحتاج إلى دليل فتم إقرار رسمي بالظاهرة ووعود بمواجهتها لكن ليست سوى خطوة أولى الجالية المسلمة الخطوات الاهم تتمثل في تحويل هذه الوعود الى برامج تنهي مع التمييز وتقر العدالة محمد البقالي الجزيرة باريس