ظروف مأساوية يعيشها جرحى غزة
العضوية
حسابي
تعديل
خروج
اغلاق

ظروف مأساوية يعيشها جرحى غزة

14/03/2015
ما زال محمد رغم مرور ست سنوات على إصابته يعاني من آثار بتر قدمه جراء القصف الإسرائيلي خلال الحرب أواخر عام ألفين وثمانية حاولت اعمل طرف بغزة لكنه لم ينفع ومما يزيد من مرارة الإصابة غياب الرعاية اللازمة ما حدش مدور علينا سوء المؤسسات الجمعيات بتوفر مثلا عكاكيز أدوات طبية فقط حبوب مثلا على سبيل المثال في العمل مش متوفرة على أساس يعمل ويصرف على حالوا يسكن محمد وأسرته منزلا متواضعا في حي الزيتون شرق غزة ورغم عديد المناشدات بقي عاطلا عن العمل وبلا دخل يتكفل به وبأسرته الحروب الثلاث التي شنتها إسرائيل على غزة خلال السنوات الست الماضية خلفت عشرات الآلاف من الجرحى فالحرب الأخيرة خلفت وحدها أكثر من عشرة آلاف جريح يعاني مئات منهم إعاقات دائمة وإعلاء لصوت الجرحى فقد خرج هؤلاء في يوم الجريح الفلسطيني في مسيرة في شوارع مدينة غزة بدعوة من جمعية الايدي الرحيمة محاصرين من جميع الجهات العالم تطلعنا بعين الرحمة بعين الرأفة يفتحون معبر رفح استكمال العلاج بالدول الخارجية قصد الجرحى مكتب الأمم المتحدة في غزة عل مناشداتهم تلقى آذانا صاغية لمحاسبة من تسبب بمعاناتهم وتوفير أبسط حقوقهم الإنسانية في غزة المحاصرة تامر المسحال الجزيرة غزة فلسطين