جدل بشأن استخدام الطاقة النووية في اليابان
اغلاق

جدل بشأن استخدام الطاقة النووية في اليابان

11/03/2015
تقع أكبر محطة نووية في العالم في محافظة ناجيتا اليابانية تضم محطة كاشيوازاكي كاريوا سبعة مفاعلات وهي متوقفة عن العمل منذ كارثة فوكوشيما النووية في عام ألفين وأحد عشر كجميع مفاعلات في أرجاء اليابان وعددها ثمانية وأربعون مفاعلا فقد فرضت السلطات على الشركة المشغلة للمحطة النووية وقف مفاعلاتها لمراجعة تصاميمها وتعزيز إجراءات السلامة والوقاية من الكوارث فيها لمنع تكرر حادثة فوكوشيما دعت الشركة المشغلة للمحطة وفودا إعلامية لإطلاعها على إجراءات السلامة الجديدة التي تقول إنها الأكثر صرامة في العالم نحن الآن داخل المفاعل رقم ستة في محطة كاشيوازاكي كاريوا النووية ورغم أنها متوقفا عن العمل لأن هناك خططا لإعادة تشغيله قريبا فقد وافقت هيئة الرقابة النووية على التصميم الجديد لأحواض تخزين الوقود النووي المستنفد داخل المحطة أما خارج المحطة فقد تم تركيب مولدات كهربائية متنقلة لتشغيل مبردات مفاعلات في حالات الطوارئ وتعتقد الشركة المشغلة أن مثل هذه الإجراءات كافية لضمان سلامة تشغيل للمفاعلات معينة جدارا ارتفاعه خمسة عشر مترا لمنع وصول تسونامي وقمنا بإجراء خمسة آلاف عملية تدريب تتضمن محاكاة وقوع زلزال وتسونامي نحن متأكدون من قدرتنا على منع تكرار حادثة فوكوشيما لكن تلك التأكيدات لا تقنع بعض الخبراء الذين يقولون إن شركات الطاقة اليابانية لم تتعلم جيدا من دارس فوكوشيما إجراءات السلامة الجديدة صممت لتحمل تسونامي بارتفاع خمسة عشر مترا ولكن ماذا لو جاءت تسونامي بارتفاع أعلى حينها ستنهار وجميع الاستعدادات وسنجد أنفسنا أمام فوكوشيما جديدة قبل سبع سنوات وقع زلزال قوته سبع درجات على بعد ستة عشر كيلومترا فقط من المحطة وأدى حينها إلى أضرار مادية وحريق في أحد الأبنية محطة ومنذ ذلك الحين واليابان تشهد مظاهرات ضد الأنشطة النووية تعبر عن تخوف المواطنين من مخاطر هذه الطاقة فادي سلامة الجزيرة من محطة كاشيوازاكي كاريوا نووية شمال غربي اليابان