هولاند وميركل يعرضان على موسكو خطة سلام بأوكرانيا
آخر تحديث: 2017/10/3 الساعة 08:52 (مكة المكرمة) الموافق 1439/1/13 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2017/10/3 الساعة 08:52 (مكة المكرمة) الموافق 1439/1/13 هـ

هولاند وميركل يعرضان على موسكو خطة سلام بأوكرانيا

06/02/2015
في كييف قبل موسكو تستعيد الحركة الدبلوماسية نشاطها لاحتواء الوضع المتفجر في شرقي أوكرانيا يصل الرئيس الفرنسي فرانسوا هولاند والمستشارة الألمانية إلى كييف لعرض مبادرة السلام على الجانب الأوكراني قبل التوجه إلى موسكو للقاء الرئيس الروسي فلاديمير بوتين حتى الآن لا يزال قادة الاتحاد الأوروبي يتجنبون وصف ما آلت إليه محادثات السلام بين أوكرانيا والانفصاليين الموالين لروسيا بالفشل ذات الموقف عبر عنه كبير الدبلوماسيين الأمريكيين أثناء لقائه بالمسؤولين الأوكرانيين غير أن كيري لم يتردد في كيل الاتهامات لروسيا والانفصاليين الموالين لها نشعر بقلق عميق حيال تصاعد العنف في الشرق الأوكراني أنا والرئيس هولاند والمستشارة ميركل نوجد هنا للنظر في القضية والتحضير لمؤتمر ميونيخ والتمهيد لتسوية دبلوماسية لكن روسيا والانفصاليين الموالين لها عوض الالتزام باتفاق مينسك لا يزالون يتهمون مزيدا من الأراضي الأوكرانية ويرهبون المدنيين كيري تحدث أيضا عن استعداد واشنطن لرعاية اي اتفاق قد يخرج من بين ثنايا الاجتماعات المتتالية لوقف التصعيد الميداني في شرقي أوكرانيا سبق هذه التصريحات حديث بين وزراء دفاع أعضاء حلف الناتو الذين اجتمعوا في بروكسل عن نية الحلف إرسال تعزيزات إلى الشرق الأوروبي وصفها الأمين العام للناتو بالأكبر منذ الحرب العالمية الثانية لكن الخطوة التي يراها الحلف ضرورية لطمأنة أعضائه في شرق أوروبا وردع ما ينظر إليه على أنه تهديد روسي محتمل لا يبدو أن موسكو تراها من نفس الزاوية الأمر الذي قد ينبئ بتصعيد جديد للانفصاليين تديره موسكو من خلف الكواليس أما الرئيس الأوكراني بيترو بوروشينكو فلا يزال يعتبر وثيقة اتفاق مينسك مرجعا لأي اتفاق لاحق لاحتواء التصعيد الدموي في شرق البلاد إننا نواجه تصعيدا للعنف في شرقي أوكرانيا من قبل إرهابيين مدعومين مباشرة من موسكو وهم بذلك يرفضون تطبيق اتفاق مينسك ويستمرون في اعمالهم الهمجية ضد المدنيين وبينما يتبادل الطرفان الاتهامات بالمسؤولية عن تصاعد العنف بالشرق الأوكراني لا يزال المدنيون يدفعون الثمن