اغتيال المعارض الروسي البارز بوريس نيمتسوف
اغلاق

اغتيال المعارض الروسي البارز بوريس نيمتسوف

28/02/2015
بضع رصاصات استهدفت في منتصف الليل المعارض الروسي بوريس نمتسوف فأردته قتيلا وسرقة النوم من عيون الساسة داخل روسيا وخارجها جريمة خلطت الأوراق ووضعت الكرملين في موقف لا يبدو أنه يصب في مصلحته في هذا التوقيت لاسيما أنه قد يكون في دائرة الاتهام هنا على هذا الجسر قرب جدار الكرملن اغتيل المعارض بوريس نمتسوف على هذا الجسر الواصل بين الساحة الحمراء قلب النظام السياسي في روسيا وساحة بلوطنيا حيث انطلقت الحركة الاحتجاجية المعارضة لنظام بوتين والذي كان نمتسوف أحد أبرز قادتها ربما يكون اختيار المكان محض صدفة وربما ليس كذلك اغتيال نمتسوف في مكان يحظى برقابة أمنية استثنائية يشكل برأي كثيرين تحديا للسلطة الحاكمة في روسيا التي تواجه ضغوطا خارجية وداخلية الذي بدأ حياته السياسية مسؤولا بارزا في نظام الرئيس الروسي السابق بوريس يلتسين أصبح من أشد المعارضين للرئيس الحالي فلاديمير بوتين قام السنوات الأخيرة بدور رئيس في إحياء المعارضة الروسية وتنظيم مظاهراتها الاحتجاجية كما عرف بمعارضته الكبيرة لتدخل روسي في الشأن الأوكراني ليست الجريمة الأولى بحق معارضين ولكنها تأتي في ظروف حرب باردة جديدة مع الغرب وحرب حقيقية في أوكرانيا تشارك فيها روسيا في هذه الظروف لا يمكن النظر إلى عملية الاغتيال إلى بوصفها محاولة لترهيب المعارضين وللأسف هي تؤشر أيضا لأحداث قادمة أكثر مأساوية اغتيال بوريس نيمتسوف يتزامن مع انطلاق موجة احتجاجات جديدة ضد سياسات الكرملين تعد لها قوى المعارضة تحت شعار ربيع روسيا اختيار هذا التوقيت لتسوية أبرز وجوه المعارضة في روسيا سيفتح برأي المتابعين الأبواب أمام سيناريوهات يصعب التنبؤ بها زاور شوج الجزيرة موسكو