تواصل الاحتجاجات باليونان وألمانيا تمدد برنامج المساعدات
اغلاق

تواصل الاحتجاجات باليونان وألمانيا تمدد برنامج المساعدات

27/02/2015
هنا إذاعة وتلفزيون اليونان مقر مغلق منذ ألفين وثلاثة عشر بسبب حالة التقشف التي تعيشها البلاد والتي انعكست على كل مظاهر الحياة بما فيها التلفزيون الرسمي نفسه ومع تولي حكومة جديدة يسارية التوجه دفة الحكم تلقى تلفزيون اليونانيون جرعة حيوية فقد أعلنت الحكومة مشروع قانون لإعادة فتح هيئة الإذاعة والتلفزيون العامة وإعادة توظيف العاملين المسرحين إذا رغبوا في ذلك خطوة تسعى من خلالها حكومة ألكسيس تسيبراس لتهدئة الشارع الغاضب لكن الاحتقان يبدو أشد من أن يخففه إجراء كهذا فقد دارت مواجهات بين شرطة مكافحة الشغب في العاصمة أثينا ومئات المحتجين على سياسة الحكومة الائتلافية اقتصرت حتى الآن على الخسائر في الممتلكات وبعض السيارات تغلي اليونان بينما يتعامل الاتحاد الأوروبي مع أزمتها بقدر من الهدوء وأحيانا المماطلة البرلمان الألماني أقر أخيرا تمديد مهلة برنامج المساعدات لأربعة أشهر عملا بقرار الاتحاد وقد كشف وزير المالية الألماني قبيل التصويت في البرلمان عن حجم المرارة التي تتجرعها برلين وهي تمنح المساعدات لأثينا معتبرا أن القرار ليس سهلا نحن لا نتحدث عن منح مليارات جديدة لليونان بل عن إمكانية ضمان توفير وقت إضافي لنجاح هذا البرنامج المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل التي لم تلتقي برئيس الحكومة اليونانية الجديد سوى مرة واحدة رحبت بشكل مقتضب بالاتفاق الموقع بين أثينا وشركائها الأوروبيين ويرى مراقبون أن ألمانيا باعتبارها أكبر المانحين تنتهج سياسة صارمة لحث اليوناني على التقشف وتحمل مسؤولية أزمتها المالية