الموساد: إيران لا تسعى لإنتاج أسلحة نووية
العضوية
حسابي
تعديل
خروج
اغلاق

الموساد: إيران لا تسعى لإنتاج أسلحة نووية

24/02/2015
هذه قنبلة وهذا صاعق باتت مفتوحة سيئة الصيت تلك اللحظة التي حذر فيها رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو الأمم المتحدة من أن إيران ستحصل على القنبلة النووية إنه تبسيط للصورة وكذلك الرسالة بحلول الربيع القادم وربما كحد أقصى في الصيف القادم حسب معدل التخصيب الحالي سيكونون قد انتهوا من الإخصاب الوسطي ومضى قدما باتجاه المرحلة النهائية تكشف البرقيات الجاسوسية النقاب على أنه فيما وراء الكواليس وفقط بعد شهر واحد من هذا الخطاب أرسلت المخابرات الإسرائيلية رسالة ذات فحوى مختلف تماما هذا تحليل سري صادر عن الموساد ومؤرخ في أكتوبر من عام ألفين واثني عشر لا تقوم إيران في المرحلة الحالية بالنشاطات اللازمة لإنتاج الأسلحة إنما هناك تحذير مما قد تؤول إليه الأوضاع مستقبلا تعمل إيران حاليا على سد بعض الفجوات في المجالات التي تبدو مشروعة مما قد يقلص الزمن المطلوبة لإنتاج الأسلحة من اللحظة التي تصدر فيها التعليمات وكان رئيس الموساد في وقت مبكر من ذلك العام قد أومئ بأنه يختلف مع نتنياهو فيما ذهب إليه وكان في ذلك واضحا شن هجوم على إيران ليس بالطريق الصحيح تقدر الموساد في برقية تجسس أن لدى إيران مائة كيلوغرام من اليورانيوم المخصب إلى مستوى عشرين في المائة وأنه كان يمكن لمزيد من الإخصاب أن يوصلها إلى إنتاج الأسلحة النووية إلا أن إيران تخلصت من ذلك كجزء من المفاوضات الجارية بشأن برنامجها النووي تسلط برقيات التجسس ضوء جديد على خطاب نتنياهو في الأمم المتحدة وتساءل من أين جاء بمعلوماته تلك