تأخر العمرة بغزة بسبب إغلاق معبر رفح
اغلاق

تأخر العمرة بغزة بسبب إغلاق معبر رفح

21/02/2015
لا يملك الحاج محمود المدهون وزوجته إلا الدعاء والأمل بأن تتبدل الأحوال ويتمكن من أداء العمرة بعد أن أصيب بأمراض منها الجلطة القلبية والسرطان ويخشى الحاج محمود أن يطول الانتظار أشهرا أخرى فلا تمكنه صحته من أداء العمرة هذا بينعكس سلبيا على المرض اللي فيه فوق المرض مرض فإنه امل الواحد إنه ينول شرف هذه الزيارة طال انتظاره واشتد قلقه فراجع مكتب العمرة مستفسرا عما آلت إليه الأمور وضع يشاطره فيه آلاف سجلوا للعمرة منذ أكثر من ثلاثة أشهر لكن استمرار إغلاق معبر رفح حال دون سفرهم نحن لا يمكن أن نغامر لا بسلامة المعتمرين ولا بسلامة الطواقم المصرية سيكون هناك بحث عن آلية توافقية تضمن هذا الاعتبار الأمني تضمن السلام وإن شاء الله كل الذين سجلوا للعمرة يتمكنوا من السفر فعدم اتخاذ إجراءات عملية لبدء سفر المعتمرين من غزة كبد أصحاب شركات الحج والعمرة في القطاع خسائر مادية كبيرة لم يخرج أي معتمر من قطاع غزة على مدى شهرين ونصف يعني الأمر الذي منع أكثر من 5000 معتمر للسفر لأداء مناسك العمرة وهذا طبعا مردود سيئ على الشركات ماديا مع استمرار حصار قطاع غزة لسنوات طويلة تتضاعف معاناة المواطنين خاصة مع تواصل إغلاق معبر رفح فلم يعد هناك أي منفذ للمعتمرين والمسافرين وأعداد كبيرة من المرضى والطلبة هبة عكيلا الجزيرة من مدينة غزة