آلاف الأطفال يعانون سوء التغذية بريف حمص
العضوية
حسابي
تعديل
خروج
اغلاق

آلاف الأطفال يعانون سوء التغذية بريف حمص

21/02/2015
يسكن أحمد إبراهيم في هذا المنزل بعد أن دمر القصف بيته أحمد عاطل عن العمل ككثير من السوريين يعيشون على الكفاف وما تجود به الجمعيات الخيرية وهو واحد من عشرة ملايين سوري صنفتهم تقارير الأمم المتحدة بأنهم فقراء رفض أحمد أن يترك بلدته التي تعاني من الحصار والقصف كما فعل غالبية سكانها وقرر البقاء لكن للصمود ضريبة ولعل لطفلته الوحيدة فاطمة أكثر من يدفعون هذه الضريبة فاطمة البالغة من العمر تسعة أشهر تعاني من سوء تغذية نتيجة لعدم توفر الحليب الطبيعي أو حتى اصطناعي وتضطر وليدة كلها في كثير من الأحيان إلى إطعامها خبز مع قليل من الماء لتعويض نقص التغذية حالة الأطفال لا يوجد حليب نعطيها خبز وماء وسكر مرات ومرات منلاقي شاي فنعطيها خبز وماي إسلام الأخت الصغرى لأحمد تعاني هي أيضا من سوء تغذية وفقر الدم بالإضافة لفقدان الشهية ما تعانيه الطفلتان ليس استثناء هناء فأكثر من ألفي طفل في ريف حمص يعانون من سوء تغذية حاد بحسب ما أشارت إليه تقارير صادرة عن عدد من المستشفيات الميدانية أوضاع إنسانية صعبة يعيشها ريف حمص في خضم حرب مستعرة وصعوبة في تأمين مستلزمات الحياة يبقى أطفال سوريا هم الحلقة الأضعف في هذه المعادلة الأمر الذي قد يهدد حياة جيل بأكمله جمال سليمان الجزيرة ريف حمص