انتهاكات جسيمة لحقوق الإنسان في سوريا
آخر تحديث: 2017/10/3 الساعة 08:52 (مكة المكرمة) الموافق 1439/1/13 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2017/10/3 الساعة 08:52 (مكة المكرمة) الموافق 1439/1/13 هـ

انتهاكات جسيمة لحقوق الإنسان في سوريا

20/02/2015
أربع سنوات على الأزمة السورية كشفت عن انتهاكات لحقوق الإنسان تنوعت ما بين التعذيب والقتل والاغتصاب والتهجير والتهديد لجنة تقصي الحقائق حول سوريا التابعة لمجلس حقوق الإنسان في الأمم المتحدة أصدرت تقريرا تحدثت فيه بإسهاب عن الانتهاكات التي رصدتها منذ بداية العام ألفين وأحد عشر وإلى غاية في يناير كانون الثاني من العام الحالي يؤكد التقرير بين صفحاته اعتمادا على ضحايا وشهود عيان الانتهاكات التي تسببت فيها مختلف أطراف الأزمة في سوريا فمن جهة يتهم التقرير النظام السوري بعدم رغبته في تقديم المسؤولين عن انتهاكات حقوق الإنسان إلى العدالة انتهاكات الجيش النظامي ضد المدنيين كانت معونات من عناصر من حزب الله وميليشيات شيعية عراقية بحسب التقرير في الجهة الأخرى أحصى التقرير مجموعات مسلحة معارضة للنظام هي الأخرى بدورها نفذت عملية أثر وإعدام لجنود أو موالين للنظام السوري إضافة إلى ما يقول التقرير إن هذه الجماعات قصفت مناطق مؤيدة للنظام مثلا جرمانا وباب توما في ريف دمشق التقرير لم يغفل جماعات كتنظيم الدولة وجبهة النصرة وحملهما مسؤولية القيام بتفجيرات استهدفت مدنيين خلال عامي ألفين وثلاثة عشر وألفين وأربعة عشر وفي توصياتها إلى مجلس حقوق الإنسان في الأمم المتحدة دعت اللجنة إلى تشكيل محكمة للنظر في تلك الانتهاكات وضرورة إيجاد حل سياسي للأزمة لتفادي استمرارها لأن استمرارها كما يقول التقرير تغطية للتطرف والإرهاب وتهديد لتوازن أمن المنطقة بأسرها