سلفاكير ومشار يوقعان اتفاقا لوقف الأعمال العدائية
آخر تحديث: 2017/10/3 الساعة 08:52 (مكة المكرمة) الموافق 1439/1/13 هـ
اغلاق
خبر عاجل :وزير الخارجية القطري: الحكمة بدأت تزول وهناك من يقامر بحياة شعوب المنطقة
آخر تحديث: 2017/10/3 الساعة 08:52 (مكة المكرمة) الموافق 1439/1/13 هـ

سلفاكير ومشار يوقعان اتفاقا لوقف الأعمال العدائية

02/02/2015
الرئيس سلفاكير وخصمه رياك ماشار يجددان التزامهما بوقف إطلاق النار إلتزام جاء بتوقيع اتفاق هو الثالث في هذا الخصوص الاتفاق رحبت به دول الإيجاد لكنها في الوقت نفسه حذرت من أن يلقى مصير اتفاقات سابقة شابتها خروقات عديدة واتهامات متبادلة إذا خرق أي من الطرفين هذا الالتزام فيما يخص وقف إطلاق النار ووقف الأعمال العدائية فإن قادة الإيجاد سيتخذون إجراءات ضد الطرف الذي يخرق هذا الاتفاق وسنرفع تقريرا لمجلس السلم والأمن الإفريقي وكذلك لمجلس الأمن الدولي للتحرك معنا في اتخاذ خطوات جادة الطريق لسلام نهائي في جنوب السودان لم ينتهي بعد فثمة ملفات عالقة بين طرفي الأزمة أبرزها تقاسم السلطة فلا يزال هناك خلاف حول نسبة الطرفين في الحكومة الانتقالية المرتقبة هذا إلى جانب الجدل حول وضعية القوات خلال فترة ما قبل الانتقالية ومدتها حددت بثلاثة أشهر خلافات تشكل قلقا لدى المجتمع الإقليمي والدولي الناس في المجتمع الإقليمي يأملون السلام لجنوب السودان أصدقاؤنا في مختلف دول العالم يهتمون بالسلام في جنوب السودان أهتم كثيرا بأن السلام في جنوب السودان الدولة الديمقراطية الصغيرة يجب أن تركز جهودها في بناء الرفاهية لمواطنيها بعد سنين عديدة من المعاناة هذا ليس الشيء الذي توقعه شعب جنوب السودان من قياداته توقيع الاتفاق الأمني هذه المرة جاء مصحوبا بتحذيرات إقليمية شديدة اللهجة بعدم خرق عملية وقف إطلاق النار وهو ما يرجوه مئات الآلاف من المتضررين من هذه الخروقات في مخيمات النزوح هنا تراون رغبة العودة إلى الديار الكثير من النازحين لكن شبح الخوف من تجدد العنف مرة أخرى بين طرفي الأزمة ربما أجل أمنية هؤلاء وهو ما يجعل أنظارهم تتجه لهذا الاتفاق الموقع أخيرا عله يكون بداية بتضميد جراحهم العميقة بسبب الحرب هيثم أويت الجزيرة أديس أبابا