المؤتمر العام الليبي يعلن استئناف الحوار داخل البلاد
اغلاق

المؤتمر العام الليبي يعلن استئناف الحوار داخل البلاد

02/02/2015
تمضي المساعي الأممية لاستكمال الحوار الوطني الليبي قدما بعد اللقاء الأخير للمبعوث الأممي برناردينو ليون مع لجنة الحوار بالمؤتمر الوطني العام فالاستعدادات جارية لجمع الفرقاء إلى طاولة الحوار على الأراضي الليبية في موعد لم يتم الإفصاح عنه ولكنه في غضون أيام تم الاتفاق على المكان ويتعذر علينا في الوقت الحالي الاعلان عنه طبعا لاستعدادات وأسباب أمنية ورغم ذلك صنفصح عنه في وقت لاحق أبدى المبعوث الأممي ارتياحا لتفويض المؤتمر الوطني العام لرئيسه بالحديث مع قادة التشكيلات المسلحة لتنفيذ وقف إطلاق النار تمهيدا لعقد الجولة المقبلة من الحوار في ظل التهدئة نتمنى أن يتم الالتزام بوقف إطلاق النار رسميا وفي أقرب وقت ممكن كانت هناك انتهاكات لوقف إطلاق النار وهذه مسألة خطيرة وقد أصدرنا بيانات لإدانة تلك الانتهاكات كما نتمنى أن يجري وقف إطلاق النار بصورة كاملة حتى يكون ذلك ضمانة كافية لإنجاح المسار السياسي ما تم الاتفاق عليه يبعث رسالة أمل جديدة لمعالجة الأزمة الليبية داخل البلاد ويبقى التعويل على أطراف النزاع لتهيئة الظروف الأمنية للجولة المقبلة من الحوار والالتزام بتعهدات تفضي إلى إنهاء الصراع السياسي والعسكري فالاختراقات الأمنية الأخيرة التي كان آخرها استهداف أجانب بأحد الفنادق الكبيرة في العاصمة طرابلس أثارت قلق المجتمع الدولي على عقد جلسات الحوار داخل ليبيا لاسيما في ظل الاقتتال الدائر في بعض المناطق وخرق وقف إطلاق النار في بنغازي وفي محيط قاعدة الوطية الجوية فضلا عن الانقسام الحاد في البلاد محمود عبد الواحد الجزيرة طرابلس