تواصل الحراك الشعبي الرافض لانقلاب الحوثيين باليمن
اغلاق

تواصل الحراك الشعبي الرافض لانقلاب الحوثيين باليمن

15/02/2015
يتواصل الحراك الشعبي الرافض للانقلاب الحوثي فما زالت شوارع صنعاء وعدن وتعز وإب وغيرها من محافظات شمال اليمن تصدح احتجاجا على الإعلان الدستوري الذي ألبس ثوب ثورة لينتج انقلابا على شرعية الدولة وعلى وقع الرفض الشعبي والاقليمي والدولي انقلاب الحوثيين يرتقب أن يصوت مجلس الأمن اليوم على مشروع قرار يطالب الجماعة باتخاذ إجراءات فورية ودون شروط تتضمن سحب قواتها من المؤسسات الحكومية وتطبيع الوضع الأمني في العاصمة والمحافظات وإطلاق سراح الرئيس عبد ربه منصور هادي ورئيس الوزراء خالد بحاح وبقية المسؤولين المحتجزين كما يطالب المشروع أيضا جميع الأطراف وخصوصا الحوثيين بتسليم الأسلحة التي جرى الاستيلاء عليها وتجنب أي إجراءات أحادية أو أعمال عنف من شأنها تقويض الانتقال السياسي والأمن ودعا إلى الالتزام بالمبادرة الخليجية وآليتها التنفيذية واتفاق السلم والشراكة ويتضمن المشروع تأكيد المجلس استعداده لاتخاذ خطوات إضافية في حال عدم الالتزام بتنفيذ بنود القرار من قبل أي طرف في اليمن وكان مجلس التعاون الخليجي قد ذهب في اجتماعه في الرياض إلى دعوة مجلس الأمن لاتخاذ قرار تحت الفصل السابع من ميثاق الأمم المتحدة ينهي الوضع المتأزم في اليمن ويحفظ السلم والأمن المهددين باستمرار انقلاب في البلاد معارض لما سمي بالإعلان الدستوري ومحاولة فرض الأمر الواقع بالقوة وردا على البيان الخليجي واستباقا للقرار الأممي شجبت جماعة الحوثي ما وصفته بالابتزاز المستفزة للشعب اليمني في لقمة عيشه وقلل الناطق باسم الجماعة من أهمية القرارات الدولية أن الوضع الحالي يحتم على اليمن التخلص من التبعية للخارج