كوربن يتطلع للعودة بالحزب إلى مبادئه الأصلية
آخر تحديث: 2017/10/3 الساعة 08:52 (مكة المكرمة) الموافق 1439/1/13 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2017/10/3 الساعة 08:52 (مكة المكرمة) الموافق 1439/1/13 هـ

كوربن يتطلع للعودة بالحزب إلى مبادئه الأصلية

08/12/2015
خاض حزب العمال البريطاني على مدى عقود طويلة تنافسا سياسيا على السلطة مع حزب المحافظين ساهم أعضاؤه في المساعدة على إنشاء الأمم المتحدة وإرساء مبادئ السلام في العالم غير أنه خسر الكثير من قاعدته الشعبية خلال حربي أفغانستان والعراق بعض أعضائه اليساريين ومنهم جيرمي كوربين آثروا البقاء على مسافة من هذه التطورات لكنهم ظلوا على احتكاك بالقاعدة الشعبية خضنا حملة من أجل منح الاختيار الاقتصادي كانت حملتنا في صالح مستقبل شباب هذا البلد وشيوخه فقد طرحنا الدفاع عن قيم المنظومة الصحية ومبادئها ومجتمعي رعاية اجتماعية واقتصادية لا يعتمد فقط على الخدمات المالية وتكبيل الناس بالضرائب لقد طرحنا برنامجا يعتمد على المساواة نجح كوربن بعد فوزه بزعامة الحزب في الأشهر الأخيرة في إعادة الأمل إلى فئات الشباب لكنه ظل يواجه ضغوطا كبيرة من المؤسسات وأجهزة الإعلام اليميني يواجه جيرمي كوربن وقتا عصيبا من قبل الصحافة اليمينية التي لا تنصفه لأنه سياسيا عمالي يساري فهو ضد الحرب والصحافة البريطانية يمينية مؤيدة لديفد كاميرون في قراره الذهاب إلى الحرب وكثير من الانتقادات التي توجه إلى كوربن شخصية وغير منصفة لا يزال كورب يواجه انقسامات داخل حزبه فقد دفع قرار الحكومة البريطانية الأخير بتمديد غاراتها ضد تنظيم الدولة من العراق إلى سوريا بعشرات من أعضاء حزبه إلى تأييد خطة الحكومة رغم معارضته الشديدة العديد من التعهدات التي قطعها كوربن على نفسه لم تتحقق حتى الآن ومنها الاعتذار رسميا عن حرب العراق لكن البعض يرى أنه لربما آثار التغيير تدريجيا والعمل على توسيع قاعدته الشعبية وتوحيد حزبه قبل الإقدام على أي خطوة كبيرة العياشي جابو الجزيرة