جدل بعد دخول قوات تركية إلى أراض عراقية
اغلاق

جدل بعد دخول قوات تركية إلى أراض عراقية

07/12/2015
هذه هي بوابة ما يعرف بمعسكر تحرير نينوى في منطقة زيلكان شمال شرق الموصل نحو 300 جندي تركي معزز بأكثر من 25 دبابة وآلية عسكرية وصل قبل أيام في مهمة تقول قوات البشمرجة إنها تأتي في إطار التحالف الدولي على تنظيم الدولة الإسلامية لتدريب متطوعين من أبنائي نينوى تركيا جزء من التحالف الدولي في محاربة تنظيم الدولة من خلال تقديم مساندة في مجال النقل والتموين والاستشارة والتدريب للقوات العراقية وهذه القوات التركية موجود هنا بالفعل في إطار اتفاق سابق بين بغداد وأنقرة هذا الوجود التركي الذي تقول بغداد إنه خرق للسيادة لا يبعد سوى كيلومترات معدودة عن قلب مدينة الموصل لكن حكومة نينوى المحلية تقول إن بغداد كانت على علم بعزم هذه القوات التركية على التمركز في المنطقة وتعتقد أن هناك تهويل للأمر التواجد التركي في العراق قديم جديد ما يوجد الآن في أراضي محافظة نينوى هي قوة صغيرة جدا عبارة عن مجموعة من المدربين وحمايتهم والأجهزة التابعة لهم يوجد هناك يعني علم بشكل مباشر أو غير مباشر لبغداد لحكومة الأقليم التحالف الدولي في عراق واحد تتعدد المواقف وتتباين إزاء وجود قوات تركية في الأراضي العراقية حتى ولو كانت لأغراض تدريبية خاصة بعد أن أصبحت تلك الأراضي مسرح لقوات أجنبية تقاطرت على العراق من كل حدب وصوب أمير فندي الجزيرة محيط بلدة بعشيقة على تخوم مدينة الموصل