هدنة في حي الوعر بحمص برعاية أممية
اغلاق

هدنة في حي الوعر بحمص برعاية أممية

05/12/2015
الأمم المتحدة وصلت سياراتها تدخل حي الوعر في طرف حمص أو ما يعرف بحي الجوع والموت ربما ستتوقف الحرب هناك إذا التزمت الأطراف بالهدنة الجديدة بين الأهالي والنظام حي الوعر آخر الأحياء التي بقيت بيد المعارضة المسلحة في حمص المدينة بعد معارك دامية امتدت لسنوات يقطنه مئات الآلاف معظمهم من الذين هجروا من حمص لهذا الحي سكان الحي ومنذ عامين يعانون من حصار خانق سلبهم الغذاء والدواء والحركة حصار أنهكهم كما يقولون وجودوا المصفاة القريبة منهم لم يمكنهم من إدخال الوقود سيخرج السلاح الخفيف ومعه حاملو وإطلاق سراح المعتقلين في سجون النظام وتدخل قوافل الإغاثة للحي الجائع وفي المقابل على ثلاث مراحل يعود النازحون للحي يسلم السلاح المتوسط وخرائط الألغام تحمل أهالي الحي سنتان وأكثر من الحصار الخانق ومع ذلك فإن كثيرين منهم يقولون إنهم لن يتخلوا عن ثورتهم الأولى ولن يسمح للنظام بالدخول إلى الحي كل ما في الأمر أن المعارك ستتوقف وهو أمر لا يمكن أن تحققوا من حد إلا في قابل الأيام فقد سبق أن أعلن عن هدنة بين الطرفين لكن المعارك استمرت بسبب استمرار قصف النظام للحي السكني الكبير