تقدم في مجال التوعية بالبناء الأخضر بماليزيا
العضوية
حسابي
تعديل
خروج
اغلاق

تقدم في مجال التوعية بالبناء الأخضر بماليزيا

05/12/2015
قد يكون المهندس المعماري ذو القيصر قد بالغ في رفع سقف منزله لكنه حقق هدفه بإدخال كمية وفيرة من الإضاءة والتهوية الطبيعيتين معتمد على مياه الأمطار في معظم استخدامات المياه المنزلية أثناء تصميمه لمنزله الشخصي وفق معايير البناء الأخطر لدينا مياه أمطار كثيرة في ماليزيا لكنها ليست نظيفة لذلك فإن علينا وضع النظام تنقية للمياه لاستخدامها للشرب لكنني في هذا المنزل اقتصرت على استخدام مياه الأمطار في ري المزروعات والتنظيف والحمامات لا للشرب ضمن مشروع حكوميين لتشجيع استغلال الطاقة النظيفة ومستدامة في ماليزيا يتبدل بعض المنازل بيع الكهرباء مع الحكومة فتبيع ما تنتجه من الطاقة الشمسية بثلاثة أضعاف السعر ما تشتريه عند غياب الشمس وبينما يحاول مهندسون معماريون تحويل نمط الحياة ليكون أكثر رفقا بالبيئة يقدم هذا المركز استشارات مجانية تقوم على ثلاثة مبادئ هي إعادة الاستخدام وخفض التكاليف غالبية المواد المستخدمة في هذا البناء تصلح حول إعادة التصنيع ويساعد شراء مخلفات المنازل بعد فرزها بإدارة الاقتصاد المنزلي وتقليل مستوى التلوث في مدينتي سايبرجايا التي صممت لتكون إننا نعمل على بناء أستشف العام وفق معايير مؤشر البناء الأخضر ويحقق نظام المرور تدفق الحركة عبر النظام ذكي يقلل من التلوث ويجعل من سايبرجايا مدينة خضراء تشجيع إدارة المدينة التحول التدريجي للسيارات الكهربائية بتوفير محطات شحن بطاريات السيارات جهود مازالت في بداياتها لإقامة مدينة رفيقة بالبيئة لكن التصميم البيئي جعلها مصدر جذب لكثيرين وأسرع نموا