هل غيرت واشنطن إستراتيجيتها للتعامل مع أزمة سوريا؟
العضوية
حسابي
تعديل
خروج
اغلاق

هل غيرت واشنطن إستراتيجيتها للتعامل مع أزمة سوريا؟

03/12/2015
أعلنها أوباما صراحة وأكدها مرة أخرى عندما قلت إنه لن تكون هناك قوات برية فإن الشعب الأمريكي فهما بشكل عام أننا لا نقوم بغزو العراق أو سوريا على غرار الغزو السابق العراق لكن الأمر الذي كنت واضحا بشأن هو أننا سنقوم بتضييق الخناق على تنظيم الدولة وتدميره في نهاية المطاف وهذا يتطلب وجود مكون عسكريا للقيام بذلك أما العنصر الرئيس في ذلك المكون العسكري فقد فسره وزير الخارجية جون كيري الذي تجاوز الإشارة إلى صريح العبارة أعتقد أننا نعلم أنه دون القدرة على إيجاد قوات برية عربية تضم سوريين مستعدة للإجهاز على داعش فلن نتمكن من تحقيق النصر الكامل من الجو تأتي هذه الخيارات الجديدة التي تطرح على الطاولة في وقت يزداد فيه ما يمكن وصفه بيقظة الضمير لدى البعض بسبب الأخطاء الإستراتيجية السابقة فرئيس المخابرات العسكرية الأمريكية السابق وقائد القوات الأميركية بالعراق صرح لصحيفة دير شبيغل الألمانية أن غزو العراق كان خطأ استراتيجيا وأنه تسبب في ظهور تنظيم داعش على حد قوله ويرى خبراء اميركيون أن واشنطن ارتكبت أخطاء في استراتيجيتها لمحاربة التنظيم منذ البداية لأنها ركزت على محاربته في العراق حيث وجهت أعداد يضرب فيها وأنه آن الأوان لأن تعطي أمريكا أولوية لتعقب التنظيم والقضاء عليه في سوريا ومع التطورات الجديدة المتسارعة مثل دخول فرنسا بقوة تلتها بريطانيا لتوجيه ضرباتها للتنظيم في سوريا ومع اللجوء قوية تعاونها مع روسيا في الحرب الدائرة ومع نشوب الأزمة الروسية التركية ما يهدد بتفاقم المشاكل في المنطقة إن طال أمد الأزمة السورية فهل ستبادر الولايات المتحدة لتغيير استراتيجيتها والسؤال الأهم ما هي تلك الدول العربية التي لديه استعداد لترسل جنودا إلى الأراضي السورية