روسيا توقف العمل في مشروع أنابيب الغاز لتركيا
اغلاق

روسيا توقف العمل في مشروع أنابيب الغاز لتركيا

03/12/2015
خلال الزيارة التي قام بها الرئيس الروسي فلاديمير بوتين في الأول من ديسمبر كانون الأول عام ألفين وأربعة عشر إلى أنقرة اتفقت روسيا وتركيا على إنشاء خط أنابيب غاز السيل التركي الذي ينقل الغاز الطبيعي الروسي إلى القسم الأوروبي من تركيا ولم يكد أن يمر عام على هذه الاتفاقية حتى أجهضتها روسيا في إطار الإجراءات والقيود التي فرضتها على تركيا على خلفية إسقاط الأخيرة طائرة روسية اخترقت الأجواء التركية مشروع الغاز المسمى السيل التركي كان يهدف إلى نقل الغاز الروسي إلى تركيا عبر قاع البحر الأسود ومنها إلى أوروبا وكان من المتوقع أن تبلغ القدرة التمريرية له نحو ثلاثة وستين مليار متر مكعب من الغاز سنويا منها ستة عشر مليار متر مكعب مخصصة لتركيا وكان من المفترض الإنتهاء من الفرع الأول السيل التركي في ديسمبر كانون الأول من العام المقبل أما 47 مليار متر مكعب الباقية من القدرة التدميرية فكانت مخصصة للتصدير إلى أوروبا وكان يؤمل من المشروع أن تصبح تركيا موزع الغاز الروسي إلى القارة الأوروبية عبر اليونان على أن يتم هناك إنشاء مجمع للغاز لتوريده فيما بعد المستهلكين جنوب أوروبا وبالأرقام فإن الخط الإجمالية للمشروع يمتد على طول ألف ومائة كيلومتر منها 910 كيلومترات عبر قاع البحر الأسود وصولا إلى ضفاف الجزء الأوروبي من تركيا وكانت غازبروم الروسية بدأت تشييد الجزء البحري من المشروع في الثامن من مايو أيار من العام الحالي يضاف إليها 180 كيلومترا من شواطئ البحر الأسود إلى الحدود التركية اليونانية وكانت موسكو قد وعدت بتخفيض سعر الغاز الطبيعي المصدر إلى تركيا بقيمة 10 دولارات لكل ألف متر مكعب مقابل موافقة أنقرة على هذا المشروع