المقاومة اليمنية تهاجم معاقل الحوثيين بالجوف
العضوية
حسابي
تعديل
خروج
اغلاق

المقاومة اليمنية تهاجم معاقل الحوثيين بالجوف

29/12/2015
الأرض الصامتة الثابتة كما التاريخ تبدو الشيئ الوحيد المتحرك في اليمن المشتعل حربا وفقرا وحصارا وويلات شمالا تتوالى الاختراقات في معركة تتقدم فيها قوات المقاومة الشعبية والجيش الوطني في مواجهة مقاتلي جماعة الحوثي وأنصار الرئيس المخلوع علي عبد الله صالح هذه الجوف محافظة كبيرة ومهمة جدا وراء هضابها وجبالها الطريق إلى صعدة معقل حركة الحوثي ومنبع مقاتليه الذين قلبوا أوضاع اليمن الصعبة المزمنة رأسا على عقب بمحاولة الاستئثار بالسلطة بقوة السلاح وفرض إرادة جماعة على أكثرية الناس المعارك تقترب من الحدود السعودية التي مازالت تواجه صواريخ باليستية تطلق من مواقع خصومها بحسب آخر الأنباء تقدما كبيرا في جبهة الجوف بعد السيطرة على مركزها الحزم وإطباق السيطرة على مواقع جبال سد باب بالكامل وبات مقاتلو المقاومة والجيش الوطني على مقربة من آخر معاقل جماعة الحوثي في المنطقة صحيح أن هذه المعارك تتسم عادة بالكر والفر لكن مسار الأيام الأخيرة أظهرت تراجعا كبيرا لمقاتلي الحوثي وحلفائهم في مناطق تعتبر أساسية يتراجعون أيضا في الضالع لا يعرف ما إذا كان المسار العسكري يصعب سيستمر وصولا إلى صنعاء أن ينجح الحل السياسي المأمول في خفض الكلفة الإنسانية الكبيرة التي يدفعها اليمنيون وإزاحة هذا الخيار المر خاصة في المدن المقطبة مثل تعز التي تتفنن الجماعة حقيقة أهلها وحصارهم وخنقهم وخطف أبنائهم الصراع العسكري وتداعياته الإنسانية القاسية بلغ حدا مأساويا في اليمن مع الحديث عن أربعة آلاف قتيلا على الأقل خلال العام الذي ودع أخرى سعاته فضلا عن موجات اللجوء وانعدام الخدمات يوازيه مسار تفاوضي لم ينجح حتى في تثبيت وقف لإطلاق النار مسار حدوثه هو إنجازه الوحيد الذي يتغنى به المبعوث الدولي يرجئ جولاته بالأسابيع الرابع عشر من الشهر المقبل هو الموعد الجديد لبحث ما يفترض أن المجتمع الدولي قد بحثه وقرره وفرضه