العمليات العسكرية تعطل حياة ديار بكر التركية
آخر تحديث: 2017/10/3 الساعة 08:52 (مكة المكرمة) الموافق 1439/1/13 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2017/10/3 الساعة 08:52 (مكة المكرمة) الموافق 1439/1/13 هـ

العمليات العسكرية تعطل حياة ديار بكر التركية

26/12/2015
بخطوات متثاقلة تعكس حجم همومه يقترب الحاج إحسان من الأسوار التي وضعتها القوات الأمنية لتحاصر بها منطقة السور مركزي مدينة ديار بكر فهو لا يستطيع الوصول إلى مطعمه داخل أحد أحياء المدينة القديمة بعد أن تحولت إلى منطقة عمليات عسكرية واشتباكات بين الجيش التركي ومقاتلي حزب العمال الكردستاني منذ شهر تقريبا لا أستطيع الوصول لمطعمي لا أعرف ما حل به تعتاش من مطعمي عائلات عدة جميع هنا الآن مهددون في لقمة عيشنا حالة إحسان هي مثال لعشرات الحالات التي يعيشها أصحاب المحال التجارية في المنطقة ممن تضررت أعمالهم نتيجة الاشتباكات أو علقت رؤوس أموالهم في الداخل بعد نزوحهم وبات معظم هؤلاء يقضون أيامهم قرب هذه الأسوار على أمل دخول منطقتهم من جديد يوجد في ديار بكر أكثر من خمسمائة وستين ألف دكان ومحل تجاري ومؤسسة صغيرة خمس هذا العدد تقريبا هو في منطقة السور تأثر هذه المنطقة يعني تأثر باقي المناطق التي تعتمد على سور في تجارتها ولأول مرة في تاريخ المحاكم المدينة بتنا نسمع عن دعاوى لتأخير إعلان الإفلاس يقطن منطقة سور القديمة التي تشهد الاشتباكات أكثر من أربعة وعشرين ألف نسمة نزح معظمهم حفاظا على حياتهم ورغم وعود الحكومة للسكان بالعمل على إحياء منطقتهم بعد انتهاء الاشتباكات فإن أكثر ما يقلق هؤلاء السكان حاليا هو أن المواجهات صارت تقع في أحيائهم بعد أن كانت على مدى العقود الماضية محصورة في الجبال تقدر احصاءات غير رسمية حجم الخسائر في المناطق التي تشهد اشتباكات وعمليات عسكرية في ديار بكر وغيرها من مناطق جنوب شرق تركيا بأكثر من ملياري دولار وينتظر كثير من أهالي هذه المناطق هدوء الأوضاع ليعود إلى ما تبقى من بيوتهم وأماكن رزقهم المعتز بالله حسن