معركة استعادة الرمادي تواجه كمائن تنظيم الدولة
العضوية
حسابي
تعديل
خروج
اغلاق

معركة استعادة الرمادي تواجه كمائن تنظيم الدولة

24/12/2015
لا تبدو معركة سهلة تلك الدائرة في الرمادي منذ أيام الساعات الأخيرة فقط شهدت سقوط العشرات بين قتيل وجريح من القوات العراقية المختلفة التي تخوض لليوم الثالث حربا ضد تنظيم الدولة بالمدينة مصادر عسكرية عراقية قالت إن التنظيم صد هجوما واسعا لقوات الأمن العراقية في محيط منطقة الحوز عندما أرادت تلك القوات التقدم باتجاه المنطقة القريبة من المجمع الحكومي العبوات الناسفة التي يستخدمها التنظيم في معاركه بالرمادي لعبت وفق تلك المصادر دورا كبيرا في صد تقدم القوات العراقية باتجاه مركز المدينة يستخدم التنظيم تلك العبوات لتفجيري عربات عسكرية قد تزن وسبعة وعشرين طنا كما ينشر وقلنا صداه على عدة مبان للذات فيما واقعة مهمة تمنع القوات العراقية من التقدم ويقيم الكمائن ويستخدم أنفاقا تم الإعداد لها مسبقا ويفاجئه بها القوات الحكومية موقعا خسائر كبيرة بها فضلا عما تكابده هذه القوات أصلا في تنظيف الطرقات والممرات التي تسيطر عليها باتجاه وسط المدينة والتي نجحت تنظيم في تلغيمها وتفخيخها بشكل كامل بالعبوات الناسفة والألغام صعوبات دفعت مصادر أمنية إلى توقع أن تطول تلك المعارك والتأكيد على صعوبة تحديد موعد دقيق لاستعادة المدينة بالكامل هذا رغم قيام طائرات حربية عراقية وأخرى تابعة للتحالف الدولي بقصف مواقع تنظيم الدولة بمحيط الرمادي وداخلها دون أن يتأكد حجم الخسائر في صفوف التنظيم المتحدث باسم قوات التحالف ستيف وارن أقر هو الآخر بأن معركة الرمادي ستكون صعبة وإذا كان هذا رأي العسكريين بما فيهم قادة التحالف الدولي فكيف بحال المدنيين من أهل الرمادي عشرات العائلات فرت من وسط المدينة على وقع اشتداد المعارك قال المتحدث باسم المجلس البلدي في الرمادي إنهم كانوا محتجزين لدى تنظيم الدولة وسط المدينة فروا من الحصار مشيرا إلى أن معظم هؤلاء كانوا من الأطفال والنساء والمسنين الذين رفعوا الأعلام البيضاء أثناء تقدمهم نحو قوات الأمن أعداد جديدة من العراقيين تلتحق بقوائم النزوح الآخذة في التمدد بالعراق قبل سنوات لظهور تنظيم الدولة