دماء غزيرة بيد الطيران الروسي وبراميل النظام
العضوية
حسابي
تعديل
خروج
اغلاق

دماء غزيرة بيد الطيران الروسي وبراميل النظام

20/12/2015
مجددا تطغى الدماء على المشهد السوري في مسلسل يومي يتعدد فيه الفاعلون ويكون معظم الضحايا من المدنيين فالطائرات روسيا قتلت وجرحت عشرات من المدنيين بينهم أطفال ونساء في غارة على مدن وبلدات الباب وكفرناها وتادف في ريف حلب وقالت وكالة سانا الرسمية للأنباء إن قوات النظام سيطرت على بلدة خان طومان وقرية الإقراصي في ريف حلب الجنوبي بينما قالت المعارضة المسلحة إنها قتلت عددا من جنود النظام وأسرت مقاتلين إيرانيين من المليشيات من جهة أخرى قتل عدة مدنيين وجرح آخرون جراء إلقاء طائرات النظام براميل متفجرة على مدينة الرستن في ريف حمص وفي غوطة دمشق الشرقية قتل عدة مدنيين بينهم طفلتان ووالدتهما جراء غارة روسية على مستودع لمواد الإغاثة في منطقة الأشعري كما شن الطائرات الروسية غارات مكثفة على منطقة المرج التي تشهد اشتباكات عنيفة بين المعارضة المسلحة وقوات النظام المدعومة بمقاتلين أجانب أما في ريف دمشق الغربي فقد قصفت قوات النظام بصواريخ وبراميل متفجرة مدينة داريا والمعضمية تزامن هذا القصف مع هجوم واسع شنته قوات النظام بهدف السيطرة على المنطقة الفاصلة بين المدينتين وقالت المعارضة المسلحة إنها صدت الهجوم وقتلت عددا من جنود النظام ودمرت له عدة آليات وفي سياق متصل قالت وكالة سانا إن حافلة ركاب فجرت بعبوة ناسفة في أوتوستراد المزة بدمشق بينما أفادت مصادر محلية أن ركاب الحافلة كانوا من الحرس الجمهوري وأنهم كانوا عائدين من جبهات داريا