قمة قطرية تركية في الدوحة
آخر تحديث: 2017/12/11 الساعة 07:47 (مكة المكرمة) الموافق 1439/3/23 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2017/12/11 الساعة 07:47 (مكة المكرمة) الموافق 1439/3/23 هـ

قمة قطرية تركية في الدوحة

02/12/2015
ليس زيارة عادية التوقيت يأتي في خضم الأزمة الإقليمية والعالمية التي سببها إسقاط الأتراك للطائرات العسكرية الروسية والقضايا التي يناقشها الرئيس التركي مع مضيفه أمير قطر تعدى العلاقات الثنائية إلى قضايا المنطقة وملفاتها الساخنة لم تقتصر مباحثات الاجتماع الأول للجنة الاستراتيجية العليا بين البلدين على العلاقات الثنائية وسبل تعزيزها بل تناولت ملفات المنطقة من فلسطين إلى سوريا والعراق وظاهرة انتشار الإرهاب كلنا معنيين بمحاربة الإرهاب ولكن أيضا يجب أن نبحث عن السبب الرئيسي لظهور هذه المجموعات الإرهابية وكلنا متفقين بأن سبب الرئيسي لظهور هذه الجماعات الإرهابية هي الأنظمة مع الأسف الأنظمة القمعية اللي موجودة عندنا في المنطقة في المنطقة المنطقة بحسب الرئيس التركي والعالم الإسلامي يمران بمرحلة حرجة جدا خاصة في فلسطين وسوريا ولذلك يجب التضامن لتجاوز كل المحن يدا بيد تدخلوا جهات ودول غير جارة يصعب فهمه وإذا كان الأمر يتعلق بمكافحة الإرهاب فالنفعل ولكن إذا كانت مكافحة الإرهاب تتخذ ذريعة من أجل قصف وقتل الأبرياء ويتم أيضا زيادة عدد المشردين فلن نقبل به وإذا كانت وسائل الإعلام نقلت الكلام الصريح لزائر التركي في قضايا عدة فهي استطاعت أيضا أن تلتقطه حين رفع إشارة رابعة قبل إلقاء محاضرته في جامعة قطر في رسالة سياسية أخرى للتذكير بما جرى في مجزرة رابعة في مصر الاهتمام بالمنطقة تجاوز السياسة إلى الثقافة أيضا حيث أن أردوغان الذي كان يلقي محاضرته في قاعة المفكر والمؤرخ العربي ابن خلدون في جامعة قطر أعلن عن نية بلاده افتتاحا جامعة تحمل نفس الاسم لم تعد العلاقة بين قطر وتركيا علاقة بلدين تجمعهما بعض المصالح وإنما تحولت إلى شراكة يتقاسم فيها البلدان الرؤى نفسها إزاء ملفات المنطقة من نافذة واحدة كما سبق لأردوغان نفسه القول هيثم أبو صالح الجزيرة الدوحة