سخرية من تصريحات للقائد العسكري السوري سهيل الحسن
اغلاق

سخرية من تصريحات للقائد العسكري السوري سهيل الحسن

18/12/2015
أولا أن يعرف عدو العالم وعلى من يدعم أعداء العالم أن يعرف أنه ليس من العالم كلمات غير مفهومة وغير مترابطة أو متزنة للقائد العسكري الأشهر في قوات النظام السوري ليست سوى غيض من فيض جرى بثها مباشرة على شاشة تلفزيون الرسمي التابع للنظام المتحدث هو العقيد سهيل الحسن قائد العمليات العسكرية للقوات النظامية في حلب وحماة كلام لم يكن له أي معنى سوى أن من يتحدث به هو أبرز ضابط عسكري في جيش النظام معنى يضاف إليه ألا أحد من المحيطين به من الضباط والجنود أثناء الحديث الذي أدلى به سهيل الحسن في مطار كويرس العسكري بريف حلب ظهر عليه أي رد فعل حيال ما يتفوه به حتى لو كان كلاما أشبه بالهذيان أرى صورة قائدي وسيد المجاهد الأول بشار حافظ الأسد ترتسم على جبين الشمس كلمات قليلة كانت كافية لكسر أسطورة هذا الرجل وأثارت رواد مواقع التواصل الاجتماعي ما بين متهكم عليها وآخر مندهش ومصدوم خاصة من قبل مؤيدي النظام كثرة ألقاب العقيد لكن أشهرها النمر وحيكت عنه قصاص أشبه بالأساطير تحيط بهذا الرجل هالة تعظيم غير مسبوقة لا بل غير مسموع بها من قبل في سوريا لكن هي الحاجة على ما يبدو كما يقول مراقبون إلى رمز معنوي جيئ من جيش يدافع عن نظام يصر على البقاء رغم ما سببه للبلاد من دمار وخراب العقيد سهيل الحسن واحد ممن شملته العقوبات الأوروبية بوصفه أكثر ضباط النظام السوري عنفا ودموية فهو صاحب فكرة البراميل المتفجرة فكرة بدأها في مدينة حلب وقتلت الآلاف ودمرت نصف المدينة وشردت أهلها