الوكالة الذرية تغلق ملف الأنشطة النووية الإيرانية
آخر تحديث: 2017/12/11 الساعة 07:47 (مكة المكرمة) الموافق 1439/3/23 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2017/12/11 الساعة 07:47 (مكة المكرمة) الموافق 1439/3/23 هـ

الوكالة الذرية تغلق ملف الأنشطة النووية الإيرانية

16/12/2015
استغرق اجتماع أمناء الوكالة الدولية للطاقة الذرية أطول مما كان مقررا له لكنه في النهاية اتخذ القرار الذي كان مرتقب فقد وافق أمناء الوكالة على تقرير قدمه المدير العام للوكالة وهو ما يعني إغلاق التحقيقات التي تجريها الوكالة الدولية في اتهام إيران بإجراء أبحاث لإنتاج أسلحة نووية فوفقا لخارطة الطريق التي اعتمدت في إطار الاتفاق الذي وقعته طهران مع الدول الكبرى في فيينا في شهر يوليو تموز كان لابد من التصديق على تقرير الوكالة لكي ترفع العقوبات عن إيران تدريجيا على الرغم من أنه لم يكن من الممكن للوكالة إعادت بناء كل التفاصيل عن الأنشطة المضطلع بها في إيران في الماضي فقد تمكن من توضيح ما يكفي من الأدلة لتقديم تقييم شامل للحالة لقد اعتمدت اللجنة التنفيذية قرارا يشكل دليل للوكالة بشأن الطريق إلى الأمام التقرير الذي صدق عليه يتحدث عن قيام إيران حتى نهاية عام 2003 على الأقل بأنشطة لإنتاج سلاح نووي لكن التقرير أضاف أنه لا توجد منذ عام 2009 دلائل دامغة على مواصلة إيران تلك الأنشطة عدم وجود الوكالة الدولية لأي مؤشرات ذات مصداقية تدل على وجود ما له صلة بالأبعاد العسكرية للبرنامج الإيراني يظهر بوضوح أن البرنامج الإيراني كان دائما لأغراض سلمية ولم يحد أبدا عن ذلك قرار الوكالة الدولية يعني أيضا ضرورة أن تفي إيران بتعهداتها كما يلزمها حسب ما يقول مراقبون بالتقيد بالبروتوكول الإضافي الذي تعهدت بتطبيقه وهو ما يفرض عليها فتح مواقعها النووية أمام لجان التفتيش الدولية إيران التي درجت على اتهام الوكالة الدولية للطاقة الذرية بإصدار تقارير مسيسة وغير مهنية تبدو راضيه كل الرضا عن الوكالة بعد أن براءتها من حيازة سلاح نووي لكن لابد من الانتظار لمعرفة هل سيدوم هذا الرضا أم لا خاصة وأن الجميع يترقب الآن التقرير الذي ستقدمه الوكالة الدولية للطاقة قريبا حول مدى التزام إيران بما تعهدت به أمام الدول الكبرى الصيف الماضي نور الدين بوزيان الجزيرة فيينا