جلسة جديدة للبرلمان اللبناني لاختيار الرئيس
اغلاق

جلسة جديدة للبرلمان اللبناني لاختيار الرئيس

15/12/2015
محاولة جديدة في دار البرلمان قد تتمخض عن النتيجة السابقة ذاتها وهي تعذر انتخاب رئيس للجمهورية فالقوى السياسية في البلاد لم تتفق بعد على شخص بعينه ترشيحه لتولي هذا المنصب وبالحسابات العددية للبرلمان لا يتوفر نصاب لانعقاد الجلسة وترى هذه القوى أن مقترح ترشيح سليمان فرنجية لرئاسة الجمهورية حرك جمودا دام عاما ونصف العام لكنه لم يصل حتى الآن في تعبيد الطريق أمام الوافد الجديد إلى قصر بعبدا وقد أقر رئيس وزراء لبنان بوجود تعثر لكنه يرى أن الأمل بإنجاز الاستحقاق الرئاسي لا يزال موجودا يبدو أن هناك بعض التعثر أو بعض التأخير ولكن أتمنى كما أعتقد أن كل اللبنانيين يتمنون ان لا تتوقف الحركة وإن الشيء يعيد الثقة إلى هذا الوطن حلفاء سليمان فرنجية المرشح المنتمي إلى قوى الثامن من آذار آثروا التزام الصمت إزاء اقتراح ترشيحه من غريمهم تيار المستقبل صمت نادر لم يشمل تكتل التغيير وليس صلاح برئاسة العماد ميشيل عون فحسب بل شمل أيضا حزب الله أما قوى الرابع عشر من آذار فانقسمت بين معارض ومؤيد لتسوية من تبعد ما سمته كتلة المستقبل النيابية بالمخاطر المتصاعدة جراء شغور منصب رئاسة الجمهورية اقتراح ببدء تسوية يقابله صمت دون رفض والنتيجة أن جلسة انتخاب الرئيس الجديد لبنان ستؤجل للمرة الثالثة والثلاثين إيهاب العقدي الجزيرة