مواجهات عسكرية في اليمن رغم الهدنة
العضوية
حسابي
تعديل
خروج
اغلاق

مواجهات عسكرية في اليمن رغم الهدنة

14/12/2015
تنتظر مدينة تعز أن تهدأ أصوات المدافع ويتوقف إطلاق النار فجأة ورد بلون لا يعرف به سلام أصيب هذا الطفل ضمن مدنيين آخرين في عمليات قنص وقصف للحوثيين وقوات موالية للرئيس المخلوع علي صالح على المدينة استكشاف الأوضاع مناطق التماس يقدم مشهدا ربما لا يعول على الحل السياسي تستمر المواجهات بشكل متقطع ويتحصن كل فريق في مواقعه وفي المشهد تمكنت كاميرا الجزيرة من توثيق الجانب استمرار الحوثيين وقوات الرئيس المخلوع علي صالح في التحكم بعملية الدخول والخروج من وإلى المدينة للأفراد والمركبات والمواد الغذائية والمساعدات الإنسانية كما هو الوضع هناك في منطقة حبيل سلمان في المنفذ الغربي للمدينة ما يحدث في أطراف المدينة ينعكس على حياة السكان يعيش الأهالي ساعات طوال وهم في حيرة من أمرهم بعد أن صار ما يشغلهم والبحث عن الماء والغذاء والدواء بلغ تفاقم الأزمة الإنسانية حدا لا يطاق هذا البلد الذي يرتكئ على تاريخ تليد يواجهوه معظم سكانه اليوم خيارات صعبة يأتي الموت بالحرب او الجوع في مقدمتها على الرغم من ذلك يحاول بعض الأهالي التكيف مع الأوضاع القائمة بالاعتماد على الوسائل التقليدية في الحصول على الخدمات وذلك للإبقاء على الحياة لا تلوح في الأفق بوادر إيقاف الحرب في ظل استمرار المواجهات في تعز ومدن يمنية أخرى ومع ذلك لم يستعد معظم السكان أملهم في احتمال التوصل إلى معالجات سياسية قد تضع حدا لتدهور الأوضاع المعيشية في البلاد حمدي البكاري الجزيرة