لوكسمبورغ تقرر إعادة أموال منهوبة لتونس
آخر تحديث: 2017/12/11 الساعة 07:47 (مكة المكرمة) الموافق 1439/3/23 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2017/12/11 الساعة 07:47 (مكة المكرمة) الموافق 1439/3/23 هـ

لوكسمبورغ تقرر إعادة أموال منهوبة لتونس

13/12/2015
يقولوا البنك المركزي التونسي ان جزءا لا يستهان به من ثروات البلاد مهرب في الخارجين من قبل مقربين من نظام بن علي لكن العين تبدو بصيرة واليد قصيرة في وقت تستدين فيه تونس لسد حاجياتها من الأموال بينما تعجز عن استرجاع أملاك فخمة من الخارجية من عقارات وثروات تعود إلى عائلة زين العابدين بن علي وحتى النادل يقول مالية مهربة لم تتمكن إلا من كشف بعضها واسترجاعه بينما تعجز عن حصر مجموعها بدقة حتى الآن رغم أن التقديرات تشير إلى بلوغها مليارات الدولارات كل العمل والأبحاث التي نقوم بها تهدف إلى الوصول إلى هذه الأموال والتعرف إليها وعلى الممتلكات بهدف مصادرتها لكن يجب أن نكون حذرين بخصوص الأرقام وتقديرات الأموال التي نسمعها فهي قد تتسبب في انتظار غير عقلاني لدى الناس في المقابل تتواصل الجهود الدولية للمساعدة على ذلك فتونس تحتضن هذه الأيام المنتدى العربي الرابعة لاسترداد الأموال المنهوبة بمشاركة وزراء العدل لعدد من الدول العربية والأوروبية علها تنجح في تحقيق أهدافها فقد وجهت تونس خمسة وسبعين إنابة عدلية دولية لنحو عشرين دولة لم تسترجع منها إلا حوالي 30 مليون دولار فقط من لبنان وعدا ذلك لم تجني إلا الوعود وهو ما خلف استياء بسبب عدم تعاون الكثير من الدول بل وصل الأمر إلى حد عرقلة الجهود أحيانا العقبات التي تتخيلها من رفض الدول الموجودة فيها هذه الأموال إلى الإفصاح عنها إلى عدم تعاونها بالتضليل في بعض الأوقات يصل الحال إلى أن نظل في معلومات معينة وعندما نؤكد لهم وجود هذه الأموال لديهم يتلكأون بالقانون بعملية القانون واحترام الإجراءات نحن بلد قانون نحن أيضا أتينا بالقانون كثيرة هي المؤتمرات والمبادرات الرامية إلى استرجاع الأموال التي هربتها الأنظمة إلى الخارج وقليلة هي نتائج ملموسة لذلك فأغلب المساعي لم تؤتي أكلها إلى حد الآن ومع إخفاقها تبددت آمال الشعوب في استرجاع ثرواتها حافظ مريبح الجزيرة الحمامات تونس