قتلى وجرحى جراء قصف الحوثيين مناطق بتعز
العضوية
حسابي
تعديل
خروج
اغلاق

قتلى وجرحى جراء قصف الحوثيين مناطق بتعز

09/11/2015
لا صوت يعلو في تعز فوق صوت آلة الحرب التي باتت جزءا من الحياة اليومية دبابات الحوثيين استهدفت مناطق آهلة بالسكان في جبل صبر ومناطق ثعدات والأخوة إضافة إلى مناطق أخرى الأمر الذي أوقع قتلى وجرحى لتضيف بهذا الاستهداف أرقام جديدة تقول المنظمات الحقوقية إنه بات حافل بالانتهاكات تقرير للمركز الإعلامي للثورة اليمنية يتهم الحوثيين والقوات الموالية لصالح بارتكاب ما يزيد عن خمسة عشرة ألف انتهاك خلال مائة يوم الانتهاكات تنوعت بين القتل والاختطاف واستهداف المناطق المدنية والمراكز الحيوية ودور العبادة أكثر من ألف وثمانمائة حالة قتل وقعت في صفوف المدنيين في الفترة ذاتها وفي طياتها الرقم تفاصيل تحمل مآسي فالفئات الهشة في المجتمع من النساء والأطفال شكلت نصف عدد الضحايا أما المصابون فتجاوز ثلاثة آلاف شخص وغالبيتهم من النساء والأطفال أيضا وشكل حصار الحوثيين على مدينة تعز كارثة إنسانية فالمدينة التي أعلنت منكوبة تزداد الأوضاع فيها سوءا يوما بعد يوم الحصار الحوثي بات يهدد قرابة نصف مليون مواطن بالموت جوعا وعطشا ناهيك عن النقص الحاد في المواد الطبية وبحسب التقرير يعاني آخر مستشفيين في نطاق الخدمة في تعز من منع الحوثيين دخول أنابيب الأوكسجين كما وثقت رحلات خطف قصريا قاربت الثلاثة آلاف بينهم وزيران وثلاثة عشر صحفيا ويشير تقرير المركز الإعلامي إلى تعرض المختطفين أيضا للتعذيب انتهجت مليشيا الحوثي سياسة اقتحام وتفجير المنازل وخصوصا تلك التي يملكها مناوئون لها وبلغ ما احصاه المركز الإعلامي قرابة 600 منزلا نهبت في حين فجرت مليشيا منازل قرية الجنادبه شمالي صنعاء كافة يقدم التقرير في نهايته رقم ينذر بأمر سيتهدد مستقبل اليمن فضلا عن حاضره قرابة 2500 طفل جندتهم مليشيا الحوثي وزجت بهم إلى جبهات القتال