الحزب الحاكم بميانمار يقر بالهزيمة في الانتخابات
اغلاق
خبر عاجل :مصادر للجزيرة: مقتل ضابط وإصابة 5 من الأمن المصري في اشتباكات مع مسلحين في الجيزة

الحزب الحاكم بميانمار يقر بالهزيمة في الانتخابات

09/11/2015
حزب الرابطة القومية من أجل الديمقراطية صاحب الفوز التاريخي في انتخابات مطلع التسعينات من القرن العشرين التي ألغاها الجيش ميانمار مرشح لتحقيق فوز تاريخي آخر لم يعلن نتائج إلى هذه اللحظة أعتقد أن كل واحد منا يعرف أو يتكهن بنتائج الانتخابات قدرت أونغ سان سو تشي أنا حزبها فاز ب 70 بالمائة من الأصوات قرر الحزب الحاكم الاتحاد من أجل التضامن والتنمية المدعوم من الجيش بأنه خسر الانتخابات ومع ذلك فإن الجيش يبقى الحاكم بأمره في البلاد خمسة وعشرون بالمائة من مقاعد البرلمان مخصصة له بالتعيين والوزارات السيادية والهيمنة على الاقتصاد الزعيمة ممنوعة دستورا من شغل منصب رئاسة البلاد لأن ابنيها يحملان الجنسية البريطانية في عهد حكم العسكر غرقت البلاد في العزله والقمع الإعلامي واعتقالات وصلت إلى حد قمع مسيرة للرهبان البوذيين وهي سابقة في هذا البلد ثم أظهر قادة الجيش تنازلات منها تنظيم هذه الانتخابات ولكنهم ظلوا يرفضون حقوقا إنسانية أساسية هي أقلية الروهنغيا المسلمة من قبيل فرص العمل منتظم امتلاك العقار مع تساهل الحكومة عصابات القتل التي تستهدفهم بنوازع طائفية وفي ذلك كله اشتهرت اونسى سو تشي بصمت مطبق يثير استغراب كبريات المنظمات الحقوقية الدولية