وقفة احتجاجية في ليبيا دعما لأبو سهمين
اغلاق

وقفة احتجاجية في ليبيا دعما لأبو سهمين

08/11/2015
أزمة داخل أروقة المؤتمر الوطني العام عدد من الأعضاء يعتزمون سحب صلاحيات معينة من رئيس المؤتمر نوري أبو سهمين على خلفية ما وصفوها بإساءته إدارة ملف الحوار وتجاهل بقية الأعضاء بالمؤتمر خطوة يرفضها نشطاء في مؤسسات مدنية ويرونها إجراء يخدم أهداف أحزاب وتكتلات سياسية بعينها داخل المؤتمر حسب قولهم وبالتزامن مع ما نشرته صحيفة الغارديان البريطانية عن ارتباط برناردينو ليون بمحادثات سرية مع دولة الإمارات أعلن هؤلاء المحتجون تأييدهم لحوار لليبيين داخلي لا وجود فيه وسيط دولي يقول المحتجون هنا إنهم لن يقبلوا سوى بحوار ليبيا ليبيا يرونه سبيلا وحيدا لإخراج البلاد من أزمتها الحالية شريطة ألا يكون للأمم المتحدة دور في ذلك الرعاية الأممية جولات الحوار الليبي لا مناص منها كما أن الحوار ليبي الليبي لن يجدي نفعا خصوصا بعد أكثر من عام من المفاوضات هذا ما يراه مقربون من المؤتمر الوطني العام ضرورة أن تقوم الأمم المتحدة بإتخاذ إجراءات واضحة وسريعة وحاسمة لإثبات أن مبعوث جديد سيتبع نهجا جديدا ومحايدا وبعيدا عن أي تجاذبات سياسية أو حزبية يبقى الأمر الوحيد الذي يرنو إليه الليبيون هو الاتفاق الذي يأخذ بيد البلاد نحو التهدئة وتحقيق الاستقرار أحمد خليفة الجزيرة طرابلس