منافسات الأولمبياد العالمي للروبوت بالدوحة
العضوية
حسابي
تعديل
خروج
اغلاق

منافسات الأولمبياد العالمي للروبوت بالدوحة

08/11/2015
تحاكي تجربة هذه الطالبات من سلطنة عمان ما قد يجري داخل منجم للفحم وما يمكن للروبوت يقدمه لتسهيل عمل الإنسان في أعماق الأرض بل والتنبؤ بالحوادث والعمل على تفاديها ليس هذا فحسب فثمت الكثير مما يمكن لهذا الدماغ الإلكترونية القيام به تقام النسخة الثانية عشرة من الأولمبياد الروبوت العالمية مباشرة بعد انتهاء نهائيات الأولمبيادات الوطنية في الدول المشاركة ومشاركون نحو ثلاثة آلاف طالب من جميع المستويات يمثلون نحو خمسين وخمسين دولة تعددت اهتمامات مستكشفي عالم الروبوتات وانعكس ذلك جليا على المنتجات المتنوعة التي غيرت فكرتنا عن الروبوت المصمم لمحاكاة للإنسان وهو ما يتمناه الجميع الشغوفين بالروبوت فتعزيز الاهتمام بهذا المجال وتحفيز الناشي على الخوض في أقساط البحث العلمي وتخصص فيه بسن مبكرة لم يعد حكرا على الدولة اللافت خلال هذه الدورة من الأولمبياد العالمية للروبوت ليس كونها تجري في دولة عربية وإنما حجم مشاركة الشباب فيها والرسالة واضحة وقوية فلسان المحال هؤلاء الشباب يقول كما رأيتم هنا في ساحات الحرية خلال الربيع العربي سنكون حاضرين أيضا في ساحات ومنصات التتويج في البحث العلمي سعيد بخفة الجزيرة الدوحة