الدورة السابعة من قمة "وايز" تعقد في الدوحة
العضوية
حسابي
تعديل
خروج
اغلاق

الدورة السابعة من قمة "وايز" تعقد في الدوحة

04/11/2015
مؤتمر لمواجهة تحديات التعليم في العالم عن طريق الابتكار إلا أن التعليم بحد ذاتها هي واجه تحديا أكبر فالحق الذي أقرته المواثيق الدولية يلقى تهديدا كبيرا في مناطق الفقر والنزاع اليونيسكو تعد أكثر من مائة وأربعة وعشرين مليون طفل غير ملتحقين بالمدارس والأرقام تعود إلى ثلاثة أعوام قبل بروز أزمة اللاجئين رئيس مجلس إدارة مؤسسة قطر للتربية والعلوم دعت إلى معاقبة من يحول دون تعليم الأطفال في مناطق النزاع لقد خذلنا الاطفال الضعفاء المعوزين الذين يتوجه إليهم الهدف الرابع من أهداف التنمية المستدامة وفي الحقيقة حينما يتعلق الأمر بأهداف التعليم فإننا لا نزال عاجزين عن الوفاء بوعودنا لجميع الأطفال والشباب في العالم إلى جانب الحروب والنزاعات تبرز ظاهرة التمييز بين الجنسين في التعليم هناك 62 مليون فتاة غير متحقق بالمدارس عبر العالم كل منطقة تسعى لتحقيق المساواة بين الجنسين في التعليم الابتدائي إلا أن الطريق مازال طويله فيما يتعلق بالثانوي فالفتاة تجازف بحياتها حين تدرس مثلما هو الأمر في نيجيريا وباكستان غير بعيد عن باكستان حطت جائزة وايز للابتكار في التعليم هذا العام لتتويج السيدة سكينة يعقوبي على جهودها في فتح مراكز التعليم للأفغان طيلة عشرين عاما في بلد ينام ويصحوا على الحق وقد شهد المؤتمر ويز عرض عدة مشاريع ابتكار تعليمية موجهة للاجئين من بينها صندوق الأفكار الذي ينقل المعارف إلى خيامهم إغاثة الهاربين من جحيم المعارك لا تقتصر على توفير الغذاء والدواء فحسب برامج الابتكار فكرت أيضا في إغاثة عقول الأطفال اللاجئين وضعهم يزداد صعوبة يوما بعد يوم أربعة وثلاثون مليون طفل في سن التعليم لم يلتحقوا بمقاعد الدراسة في الدول المتأثرة بالنزاعات في المنطقة العربية تتصدر سوريا القائمة إلى جانب اليمن والعراق ربع اللاجئين في العالم سوريون ونصفهم أطفال العدد في ارتفاع إلا أن الأمل في تعليمهم يبقى قائما رغم كل الصعوبات إبراهيم فخار الجزيرة الدوحة