تقرير حقوقي: أربعة آلاف قتيل بالحرب ضد تنظيم الدولة
اغلاق

تقرير حقوقي: أربعة آلاف قتيل بالحرب ضد تنظيم الدولة

30/11/2015
أكثر من أربعة آلاف مدني قتلوا جراء العمليات العسكرية ضد تنظيم الدولة الإسلامية في سوريا والعراق في العامين الماضي والجاري أرقام كشف عنها تقرير مشترك من مركز وقف إطلاق النار المعني الحقيقي لدى والمجموعة الدولية لحقوق الأقليات نحو ثلاثة آلاف من هؤلاء قتلوا بنيران القوات العراقية وغاراتها التي وصفها التقرير غير دقيقة أما البقية فقتلوا بغارات التحالف الدولي الذي تقوده الولايات المتحدة وغارات النظام السوري وبالغارة الروسية أيضا واقع تمخض حسب التقرير عن دمار كبير وخوف المتواصلة من الغارات يعيشه سكان مدينة الفلوجة وغيرها من مدن وبلدات في غرب وشمال العراق الحال نفسه ينطبق على مدينتي وغيرهما من مدن الشمال السوري حيث درج النظام على إطار السكاني هناك بالبراميل المتفجرة تفاقمت أوضاع المدنيين السوريين بدخول الطيران الروسي في سماء بلادهم مئات المدنيين سقطوا حتى الآن جراء الغارة الروسية في سوريا والإعداد مرشحة للارتفاع أطفال ونساء وكبار سن بات هدفا للغارات روسية التي طرحت في المنازل والأسواق وأماكن جديدة يواصل الروس غاراتهم الجوية ولا يبدو أنهم سيتوقفون في المدى المنظور رغم أن معظم هذه الغارات لا تستهدف مواقع تنظيم الدولة الإسلامية حسب التقرير فإن الغارات لاسيما في العراق تتم وفق معلومات إستخباراتية عراقية غير دقيقة أضف إلى ذلك الفشل في تبني مسؤولية قتل كل هذا العدد من المدنيين بسبب كثرة الجهات الضالعة في القصف والحديث للتقرير أكثر من ذلك ذكر التقرير أن التحالف الدولي وترفض العدد المتزايد للضحايا كما أنه لا يتبع نفس الآلية التي حربها في أفغانستان وهي الاعتراف بوقوع ضحايا مدنيين جراء غارات حسب التقرير معلومات وأرقام وقال معدو التقرير إنه استقاها من مصادر عديدة بعضها داخل العراق وسوريا لكن الصورة تظل المصدر الأقوى دائما وهي لا تكذب