مظاهرة بلندن ضد توسيع الغارات على تنظيم الدولة
العضوية
حسابي
تعديل
خروج
اغلاق

مظاهرة بلندن ضد توسيع الغارات على تنظيم الدولة

28/11/2015
مئات من المتظاهرين المعارضين للحرب احتشدوا هنا أمام مقر الحكومة البريطانية لمطالبتها بوقف خططها الرامية لتوسيع عملياتها العسكرية من العراق لتشمل الأراضي السورية أيضا مطالبين بتعلم الدروس من حربي أفغانستان والعراق إن تاريخ الحروب والتدخلات خلال السنوات الماضية في العراق وأفغانستان وليبيا أدى إلى تداعيات كارثية ولا يوجد اليوم أي سبب للاعتقاد بأنه سيؤدي إلى نتائج مختلفة وبينما تعتبر الحكومة البريطانية أن أمنها وسمعتها صار في خطر بعد أحداث باريس الأخيرة يقول المتظاهرون المعارضون للحرب إن الدخول في حرب أخرى لن يؤدي إلا إلى مزيد من تأجيج الغضب وتوسيع الدمار وسقوط العديد من الضحايا المدنيين ثمانون في المائة من ضحايا الحرب دائما هم النساء والأطفال ونحن لا نريد للشعب السوري أن يتعرض للمصير نفسه هؤلاء المتظاهرون وهم في مدن بريطانية أخرى يرفضون توزيعا بريطانية إلى الأراضي ويطالبون نوابهم مليا في تداعيات الحرب بينما تسعى الحكومة البريطانية إلى كسب تأييد نواب المعارضة إلى جانبها في التصويت المرتقب الأسبوع المقبل ظهرت انقسامات على مستوى حزب العمال المعارض وهدد بعض الأعضاء بالاستقالة من الحزب إذا أجبرهم زعيم الحزب جيريمي كوربين على معارضة توسيع الغارات إلى سوريا وطالب البعض بضرورة السماح للنواب باستخدام التصويت الحر لرأب الصدع في صفوف الحزب عند التئامه الاثنين المقبل لاتخاذ قرار نهائي العياشي جابو الجزيرة لندن